مدير مستشفى طرابلس المركزي: بعض العناصر الطبية لا ترغب في العمل وينشرون الإشاعات عن عدم توفر الحماية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – نفى مدير مستشفى طرابلس المركز البهلول بن رمضان ما يتم تداولة حول عدم وجود  استعدادات كافية لحماية الأطقم الطبية لمواجهة كورونا، مشيراً إلى أن ما حدث هو سوء إستعمال وتوزيع فقط.

بن رمضان قال خلال تغطية خاصة أذيعت على قناة “ليبيا بانورما” أمس السبت وتابعتها صحيفة المرصد إن مستشفى طرابلس المركزي لديه الإمكانيات فيما يتعلق بالحماية الشخصية سواء الأماكن التي ليس بها إحتكاك في مثل هذه الحالات أو حتى التجهيزات الكاملة الموجودة.

وأكد على أن جميع الجهات وفرت الإمكانيات للمستشفى من بينها إدارة الزكاة في طرابلس التي قامت بتزويدهم بعدد كبير جداً من الألبسة الواقية لمثل هذه الحالات، موضحاً أن إستراتيجة المستشفى تكمن في التوزيع بطريقة دقيقة جداً ومحسوبة.

وأضاف :” للأسف بعض العناصر الطبية لديهم الهاجس والبعض لا يرغب في العمل هذا ما أثر عليه الإشاعات التي صدرت بعدم توفر الحماية لهم بإمكان إي شخص أن ياتي ويتطلع على الإمكانيات الموجودة لدينا ولكن الحجج الواهية لا تفيد بشيء ليبيا في أزمة لذلك الحجج والمعوقيين والسلبيين سيأثرون على الوضع العام ونفسية المواطن وعلى هؤلاء الذين يسببون احباط للعامة والعناصر الطبية أن يتقوا الله”.

ونوّه إلى أنهم بحاجة إلى تكاتف الجميع وليس لمن يتخاذل، مؤكداً على أن الشائعات ليس لها أساس من الصحة فالمواد متوفرة وتأتي من كل مكان.

كما إستطرد حديثه:”كما حدث في بعض الأقسام عندما ترك الاطباء القسم و الحالة دون عناية لفترة وهؤلاء أطباء يجب ان يكونوا في موقع المسؤولية لذلك اضطرنا ان نستعين بأطقم طبية من خارج المستشفى بحجج عدم توفر الإمكانيات مع العلم أنه داخل المستودعات لديهم الإمكانيات الكافية، حالة المريض ممتازة و كل الدعايات ليس لها اساس من الصحة”.