الشحومي: نتوقع حدوث إرباك فيما يتعلق بتوريد الأغذية في ظل بطء حركة النقل بسبب جائحة كورونا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال مؤسس ورئيس سوق المال الليبي السابق الخبير الإقتصادي سليمان الشحومي إن مخزون السلع الغذائية في حاجة إلى زيادة خصوصاً في ظل بطء حركة التجارة والنقل في ظل تفشي فيروس كورونا في دول العالم،مشيراً إلى أن المسؤولين التنفيذيين بالوزارات لديهم وعي بذلك ولن يتهاونوا إطلاقاً في توفير السلع الغذائية بأي طريق وقد يلجأوا إلى بدائل وحلول تجارية أسهل وأسرع من الاعتمادات كالدفع بالمستندات والحوالات.

الشحومي وفي تصريح لصحيفة “الشرق الأوسط” اللندنية اليوم الاثنين توقع أن يحدث إرباك في ما يتعلق بتوريد الأغذية،قائلاً:”لكن ذلك لن يؤدي إلى انهيار للسوق كما يتوقع البعض”.

وأضاف:”جهاز الإمداد الطبي التابع لوزارة الصحة يستورد الأدوية والمستلزمات الطبية والأمر يقتصر على القطاع الخاص”،معبراً عن رفضه للخلاف بين السلطتين التنفيذية والنقدية في ظل الظروف الصعبة الراهنة في إشارة إلى خلاف السراج والكبير.

وأشار إلى أن المصرف المركزي يشترط قبل فتح الاعتمادات رفع قيمة الضريبة على العملة الأجنبية مع توقف إنتاج النفط العائد الرئيسي للميزانية العامة.

الخبير الإقتصادي رأى أن وجود مجلس إدارة موحد للمصرف المركزي كفيل بإنهاء الخلاف والانقسام باعتبار أن هذا المجلس ووفقاً لصلاحياته القانوني، يستطيع أن يجري أي تعديل على سعر الصرف ورسم السياسات النقدية للدولة كافة من دون أي تدخل حكومي.وفي غياب مجلس إدارة موحد فإن محافظ المصرف المركزي مضطر لانتظار موافقة الحكومة على أي تعديل.