صور من ناسا للشمس في “أعلى دقة على الإطلاق” تكشف سرا عن نجمنا لم يُرصد سابقا – صحيفة المرصد الليبية

الولايات المتحدة – تُظهر لقطات أُصدرت مؤخرا، الشمس بأعلى دقة على الإطلاق، مع الكشف عن بقع على سطح نجم مجموعتنا الشمسية مليئة بخطوط البلازما الساخنة.

وتكشف الصور أيضا أن الغلاف الجوي للشمس أكثر تعقيدا مما اعتُقد سابقا. والتقطت بواسطة التلسكوب الفضائي عالي الدقة من ناسا (Hi-C).

Highest-ever resolution images of the Sun

ودرس الباحثون من جامعة Central Lancashire ومركز مارشال لرحلات الفضاء في ناسا، اللقطات المصوّرة،  ووجدوا أن أجزاء من الغلاف الجوي للشمس، اعتُقد في السابق أنها مظلمة أو فارغة، ممتلئة بالفعل بمئات الأميال من خيوط الغازات الساخنة، التي لم يُحدد أصل نشأتها بعد.

ونُقل التلسكوب الذي التقط الصور، إلى الفضاء على صاروخ شبه مداري. ثم التقط صورة للشمس كل ثانية قبل العودة إلى الأرض.

وصرحت الدكتورة آمي واينبارغر، الباحثة الرئيسية لـ Hi-C في وكالة ناسا: “هذه الصور الجديدة تعطينا رؤية رائعة داخل الغلاف الجوي للشمس. وبالإضافة إلى المهام الجارية مثل Probe وSolO، سيكشف هذا الأسطول من الأجهزة الفضائية في المستقبل القريب، عن الطبقة الخارجية الديناميكية للشمس في ضوء جديد تماما”.

والآن، تدرس الأبحاث المستقبلية كيفية تشكيل الخيوط وما يعنيه وجودها، مع توفير فهم أفضل حول ارتباط الشمس بالأرض.

وقال توم ويليامز، باحث ما بعد الدكتوراه في UCLan الذي عمل على بيانات Hi-C: “هذا اكتشاف رائع يمكن أن يقدّم لنا فهما أفضل لتدفق الطاقة عبر طبقات الشمس، وفي النهاية إلى الأرض نفسها”.

ونُشرت الدراسة في مجلة الفيزياء الفلكية.

المصدر: ذي صن