بعد مطالب كشف صور وشهادات الوفاة .. الهاشمي يتراجع عن خبر مقتل عائلة التواتي ويؤكد : بلاغ كاذب ! – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا – بعد مطالبة المدونين والمعلقين لها بكشف صور وشهادات وفاة الضحايا ، تراجعت وزارة الصحة بحكومة الوفاق ، على لسان المتحدث بإسمها مذيع قناة التناصح ، أمين الهاشمي عن رواية أعلنها مساء الجمعة حول مقتل 4 مدنيين من عائلة واحدة في عين زارة وقال أن الخبر بلاغ كاذب  .

وكانت وسائل إعلام موالية لحكومة الوفاق قد أعلنت عن مقتل 4 من عائلة واحدة ولقبهم التواتي بينهم فتاة تدعى ليلى وكان الهاشمي نفسه قد أعلن عنهم قبل أن يتراجع فيما كانت الصفحة الرسمية لما يسمى ” بركان الغضب ” أول من أعلن عنهم .

وقال الهاشمي أن الخبر الذي نشره وإتهم به ” مليشيات حفتر ” قبلها ، إتضح يأنه غير صحيح وقد تم بناءً على بلاغ وصل لدار الرحمة بمستشفى الطبي الجامعي أن عائلة التواتي وافتهم المنية جراء قصف على منزلهم .

وأضاف : ” انتشر الخبر بطريقة كبيرة وعليه قمنا بالنشر بناء على البلاغ المقدم لدار الرحمة ، وبعد التواصل مع كل المستشفيات الميدانية بعين زارة اتضح أن الخبر عار عن الصحة والبلاغ كاذب ” .

وقبل أن ينفي صحة الخبر الذي نشره دون تأكد ولا وجود جثث ، أبحر الهاشمي في الحديث عن مأساة وهمية ضربت أسرة وهمية على سفرة الإفطار وصلت حد النشر عبر قناة الجزيرة القطرية

وهذه ليست المرة الأولى التي يُعلن فيها عن قتلى مدنيين هنا وهناك يتم تمريرهم من بين الضحايا الحقيقيين ليتضح بأنهم أسماء وهمية أو غير موجودين أو حددت وفاتهم أو إصابتهم بطريقة خاطئة كالذين أصيبوا في إنفجار ذخائر أبوسليم وأُعلن عنهم وكأنهم أصيبوا في قصف مباشر وغيره من الحالات التي توظفها الصحة على لسان مذيع التناصح المتحدث بإسمها للاستخدام السياسي والعسكري .

المرصد – خاص