ابتكار آلة حاسبة بإمكانها احتساب احتمالات وفاة الرجال والنساء بالفيروس التاجي – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

بولندا – ابتكر علماء بولنديون آلة حاسبة بإمكانها احتساب احتمالية الوفاة في حالة الإصابة بعدوى فيروس كورونا، بناء على عمر الشخص وطبيعة الأمراض المزمنة التي يعاني منها ومدى خطورتها.

وقالت مجدولينا مالارا شفيتونسكايا، الناطقة باسم مركز بوميرانيان للعلوم والتكنولوجيا للصحفيين، إن برنامج هذه الآلة الحاسبة: “يأخذ في الاعتبار عمر وجنس الشخص، فضلا عن معلومات حول الأنواع الرئيسية الأربعة للأمراض المزمنة” التي يعاني منها.

ووفقا لها، شارك الأطباء وعلماء الأوبئة في ابتكار هذ الآلة الحاسبة التي لا مثيل لها حتى الآن.

من بين الأمراض المزمنة التي تأخذها الآلة الحاسبة في الاعتبار، أمراض القلب والأوعية الدموية، وارتفاع ضغط الدم، ومرض السكري، والأورام.

وأعلن عالم الطب بيتر باندوش، كبير مطوري هذه الآلة الحاسبة أن “خطر الوفاة بمرض COVID-19 الناتج عن الإصابة بفيروس كورونا، يعتمد بشكل واضح جدا على نمط الحياة والأمراض ذات الصلة، بما في ذلك السمنة والسكري وارتفاع ضغط الدم ومضاعفاتها”. وأضاف: “تشير البيانات الحديثة إلى أن الوفيات بين الأشخاص الذين ليس لديهم أي أمراض مزمنة أقل من 1% من المصابين بمرض COVID-19”.

وأوضح: “عند اختبار الآلة الحاسبة، تبين بوضوح أن خطر الوفاة في حالة الإصابة بالفيروس التاجي لرجل عمره 30 عاما دون أمراض مزمنة هو 0.03%، وللنساء بنفس الحالة – 0.02%. ولكن في سن 80 عاما، يكون خطر وفاة الذين يعانون من داء السكري والأورام 25.86%، وبالنسبة للنساء في نفس العمر وبنفس الأمراض – 14.03%”.

ووفقا لأحدث البيانات، تم تسجيل 16،206 إصابة بالفيروس التاجي في بولندا، توفي منهم 803.

المصدر: “نوفوستي”