القيادة العامة تنفي مسؤوليتها عن قصف وسط طرابلس وتؤكد : سياسة لتبرير وجلب تدخل تركي أكبر – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – نفت القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية في بيان لها تنفيذها أي عمليات قصف لمنطقة شارع الزاوية ومحيط مستشفى طرابلس المركزي ومنطقة طريق السور وشارع الجمهورية والمناطق المجاورة التي سقط عليها قبل قليل وابل من القذائف.

القيادة العامة أكدت في بيانها الذي تلقت المرصد نسخة منه على أن هدف هذه السياسة القذرة التي باتت تنتهجها المليشيات مؤخرًا بالتنسيق مع المخابرات التركية من خلال تعمد استهداف المدنيين في مناطق مدنية مأهولة وبعيدة عن أي مرافق عسكرية باتت مفضوحة لاستجداء تدخل عسكري أكبر من سيدهم المعتوه أردوغان ومنحه مبررًا للتدخل بحجة حماية المدنيين بحسب نص البيان.

وأضافت قيادة الجيش بأن الهدف الآخر من هذا القصف ، هو تأليب الشارع في طرابلس ضد القوات المسلحة بهدف استقطاب عدد أكبر من المقاتلين بسبب عزوف شباب العاصمة عن القتال مع المليشيات وفرار وموت عدد كبير من المليشيات السورية وامتناع عدد آخر عن التوجه من شمال سوريا الى ليبيا .

واختتمت القيادة العامة بيانها قائلةً :” نسأل الله السلامة للمدنيين ورحم الله الضحايا منهم وشفى الجرحى”.