لجنة نيابية مصرية: على المجتمع الدولي محاكمة نظامي تركيا وقطر لدعمهم الإرهاب في ليبيا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أكد وكيل أول لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب المصري أحمد أباظة أن الأراضي الليبية أصبحت مقبرة لكل الغزاة والإرهابيين التابعين للنظامين الإرهابيين التركي والقطري بعد نجاح الجيش الوطني الليبي فى قتل وتصفية قائد الفيلق الثانى الموالى لتركيا المدعو محمد هنداوى فى محور عين زارة قرب طرابلس، معتبرًا هذا النجاح بمثابة صفعة قوية على وجه النظامين الارهابيين التركي ممثلًا فى رجب طيب أردوغان والقطري ممثلًا فى تميم بن حمد.

أباظة وفي بياناً له أمس الأربعاء وفقاً لصحيفة “الدستور” المصرية قال إن نجاح الجيش الوطني في تصفية قيادات ورؤس الخلايا الإرهابية والميليشيات المسلحة والمرتزقة الموالين للنظام التركي الإرهابي والمموّلين ماليًا للنظام الإرهابي القطري سيُساعد كثيرًا في إحداث هزة عنيفة لبقايا وذيول الخلايا الإرهابية داخل الأراضى الليبية،مناشدًا الشعب الليبي الشقيق وجميع المؤسسات والقوى السياسية الشرعية داخل ليبيا بالوقوف صفًا واحدًا خلف الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر حتى يتم تحرير كامل الأراضي الليبية من الإرهاب والإرهابيين.

وطالب النائب البرلماني المجتمع الدولى بأسره خاصة الأمم المتحدة ومجلس الأمن بالإسراع فى تقديم النظامين التركي والقطرى إلى المحاكمة العاجلة أمام المحكمة الجنائية الدولية بعد ضبطهما متلبسين مع سبق الإصرار والترصد بأعمالهما الإرهابية داخل عدد من الدول العربية خاصة داخل سوريا وليبيا.

أباظة أكد أن محاكمة أردوغان وتميم بن حمد ستكون هي البداية الحقيقية للمواجهة الحاسمة والشاملة مع الدول الداعمة للإرهاب والإرهابيين فى جميع أنحاء العالم حتى يتم القضاء على جميع التيارات والجماعات والتنظيمات الإرهابية والتكفيرية.