نقابة النفط والغاز: قطاع الكهرباء أصبح يستخدم كسلاح في الحرب القذرة ضد الشعب الليبي – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – إعتبرت نقابة النفط والغاز في بيان لها أمس الجمعة أن قطاع الكهرباء يعاني منذ سنوات من الفشل والفوضى والفساد الممنهج والتخريب والسرقة علي أعلى المستويات في ظل صرف الدولة على هذا القطاع مليارات الدولارات دون أي نتيجة ملموسة و التي كانت كافية لسد حاجة أفريقيا بالكامل من الطاقة الكهربائية.

نقابة النفط قالت في بيان لها بحسب مكتبها الاعلامي “السادة مسؤولي الكهرباء لقد أبدعتم في إذلال الليبيين وأبتكرتم أبشع الطرق والوسائل لسحقهم وتدميرهم، أنتم لا تطرحون الأحمال كما تدّعون، بل أنتم تقتلون الليبيين بقطع الكهرباء عنهم بإتلاف أدويتهم التي تحتاج للحفظ عند درجات حرارة معينة وإتلاف المواد الغذائية ناهيك عن معاناة المعاقين الذين يحتاجون لإستعمال أجهزة رعاية تعمل بالكهرباء كذلك كبار السن والأطفال الرضع”.

وأكدت على أن كل الحجج أصبحت واهية ولا يمكن القبول بها وتصديقها بعد الآن وإن الوقت قد حان للإلتفات لهذا القطاع الحساس الذي أصبح يستخدم كسلاح في هذه “الحرب القذرة” ضد الشعب الليبي، مطالبةً بضرورة التحقيق في ضياع المليارات من أموال الليبيين ومحاسبة المتورطين في هذه الجريمة والتي جعلت المواطن في معاناة كبيرة.

زاختتمت النقابة قائلةً :” لم يعد الناس يحتملون المزيد ولقد أصبح اليوم القضاء علي مجرمي قطاع الكهرباء مطلباً شعبياً ونطالب كل من له سلطة في هذه البلاد بالتدخل العاجل لإنهاء هذه المأساة التي يعيشها الليبيين و وضع خطط جادة و فعلية لحل مشكلة الكهرباء”.