“حماس”: السلطة ما زالت تراهن على العلاقة مع إسرائيل وتصر على مسار التسوية رغم الفشل – صحيفة المرصد الليبية

فلسطين – انتقد المتحدث باسم حركة حماس حازم قاسم،امس تصريحات رئيس الحكومة الفلسطينية محمد اشتيه.

وقال حازم قاسم إن “تصريحات رئيس الحكومة محمد اشتيه بأن تأجيل اجتماع قيادة السلطة ببعض الفصائل كان بسبب تأجيل تشكيل الحكومة الصهيونية، تؤكد أن قيادة السلطة ما زالت تراهن على العلاقة مع الاحتلال، وتصر على مسار التسوية بالرغم من فشله الذريع”.

وأضاف قاسم أن “استمرار قيادة السلطة بضرب الإجماع الوطني بعرض الحائط، يضعف الحالة الفلسطينية وقدرتها على مواجهة التحديات”.

ودعا القيادة السلطة للتخلي عن “وهم التسوية، ووقف رهن سياستها بشكل القيادة الصهيونية”.

كما طالب بأن تبادر السلطة إلى الدعوة لعقد الإطار القيادي المؤقت لوضع استراتيجية نضال موحدة.

وكان قاسم قد أفاد بأنه على السلطة الالتزام بالموقف الوطني المجمع عليه، المتمثل بضرورة انسحاب قيادة السلطة من اتفاقاتها مع إسرائيل ووقف التنسيق الأمني والدعوة لاجتماع عاجل للإطار القيادي المؤقت للتباحث حول استراتيجية نضال موحدة.

وصرح قائلا: للأسف السلطة ما زالت تراهن على العلاقة مع الاحتلال وتعمل على تطويرها، بالرغم من الرفض الوطني الجامع لهذه السياسة، وتفتقد لإرادة المواجهة مع الاحتلال”، مشيرا إلى أن “تأجيل لقاءات قيادة السلطة في رام الله مع بعض الفصائل الفلسطينية، يؤكد عدم جديتها في اتخاذ أي موقف عملي أو تنفيذ أي خطوة على الأرض لمواجهة مشاريع ضم الضفة الغربية”.

المصدر: RT