مؤسسة النفط بطرابلس تناقش تداعيات جائحة كورونا والترتيبات المالية مع شركاتها – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – عقد رئيس مجلس ادارة مؤسسة النفط بطرابلس مصطفى صنع الله أمس الأحد بمقر المؤسسة  عبر الدوائر المغلقة اجتماعاً موسعاً برؤساء الشركات التابعة للمؤسسة بحضور أعضاء مجلس الادارة جاد الله العوكلي وبالقاسم شنقير والعماري محمد العماري.

الاجتماع تلخص وفقاً للمكتب الاعلامي التابع لها في مناقشة الترتيبات المالية للمؤسسة وشركاتها في ظل الظروف الراهنة التي تمر بها البلاد من شح في الموارد المالية نتيجة إيقاف انتاج وتصدير النفط الذي وصفه بـ”غير القانوني” ، بالإضافة الى الأوضاع الصحية المتعلقة بفيروس كورونا المستجد ( كوفيد 19 ) وكيفية مواجهتها.

وفي مستهل كلمته شدّد صنع الله على أهمية أن يخضع مستخدموا القطاع الذين كانوا خارج البلاد الى اجراءات الحجر الطبي قبل مباشرة أعمالهم وبعد التأكد من سلامتهم وخلوهم من اية إصابات وقضاء 15 يوماً وفقاً لاجراءات العزل الصحي المتعارف عليها.

أما في ما يخص الميزانيات فقد نوّه السادة رئيس وأعضاء مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط على ضرورة ترشيد صرفها وفق ما هو متاح بسبب التحديات الراهنة، مؤكدين على أن الاغلاقات المتكررة التي تعرض لها قطاع النفط طيلة الفترة الماضية أثرت بشكل مباشر وسلبي على حياة الليبيين جميعاً.

وتقدم صنع الله بالشكر الجزيل لشركة الخليج العربي للنفط على اتخاذها لعدة اجراءات مالية احترازية واستعدادها لاكثر من سيناريو لمواجهة العسر المالي الذي يمر به قطاع النفط، مشيراً في الوقت نفسه بأنه ينبغي على كل الشركات أن تحذو حذوها وتقوم كل الشركات بادارة النقدية المتاحة ادارة حكيمة .

في الختام عبّر رئيس وأعضاء مجلس الإدارة عن فخرهم واعتزازهم بالدعم الذي قدمته وتقدمه المؤسسة الوطنية للنفط و شركاتها للمناطق المجاورة لعملياتها في ربوع ليبيا و ذلك لمواجهة جائحة كورونا و للتخفيف من معاناة المواطنين في اطار المسؤولية الاجتماعية و الجار الطيب .