الأزهر الشريف: ليلة القدر شرف كبير وكرم عظيم في الإسلام – صحيفة المرصد الليبية

مصر – ألقى الأمين العام لهيئة كبار العلماء بالأزهر، محمد الضويني، كلمة شرح فيها معنى ليلة القدر ومكانتها في الدين الإسلامي.

قال الأمين العام للهيئة إن “ليلة القدر لها شرف كبير وكرم عظيم في الإسلام، لدرجة أن الرسول صلى الله عليه وسلم، كان يحرص على تنبيه وتهيئة المسلمين للفوز بخيرها وبركتها، حيث قال صلى الله عليه وسلم “قدْ جاءَكمْ شهرُ رمضانَ، شهرٌ مباركٌ افترضَ اللهُ عليكُمْ صيامَهُ، يفتحُ فيهِ أبوابُ الجنةِ، ويغلقُ فيهِ أبوابُ الجحيمِ، وتغلُّ فيهِ الشياطينُ، فيهِ ليلةٌ خيرٌ مِنْ ألفِ شهرٍ، مَنْ حُرِمَ خيرَها فقدْ حرِمَ”.

وأوضح الضويني، خلال كلمته باحتفالية ليلة القدر بالجامع الأزهر، أن “من يقوم في هذه الليلة المباركة شاكرا عابدا مخلصا لله تعالى، يغفر له ما تقدم من ذنبه، ويرتفع عمله فيها بما يفوق عمله وعبادته في ألف شهر، كما جاء في قوله تعالى “ليلة القدر خير من ألف شهر”، مؤكدا أن “المسلم الذي يحسن اقتناص حسناتها ويغتنم فرصتها ولا يضيعها؛ فإنه يفوز برضا الله تعالى، ومن يفرط فيها ويهملها فقد باء بالحسرة وحرم الخير”.

ونظم المركز الإعلامي للأزهر احتفالية بمناسبة ليلة القدر، في رحاب الجامع الأزهر، نقلت فعالياتها مباشرة عبر صفحات الأزهر الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك حرصا من الأزهر على بث الأجواء الروحية المتصلة بالشهر الكريم.

المصدر: RT