هل هناك فرق بين سطحي الكمامة الأبيض والسماوي؟ – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – بدد طبيب روسي معروف باسم الدكتور ألكسندر مياسنيكوف، أسطورة تمكن الأقنعة الواقية من الحماية من الفيروس، واعتبر أنها على العكس من ذلك توفر لمرتديها شعورا زائفا بالحماية من كورونا.

واعتبر الطبيب في برنامج تلفزيوني على قناة”روسيا 1″ الليلة الماضية أن ارتداء الأقنعة الطبية للوقاية من الإصابة بفيروس كورونا ما هو إلا أسطورة واهية.

وقال إن الدعاية التي تقول إن الجهتين المتقابلتين من الأقنعة القماشية الواقية مخصصتان لأغراض مختلفة، مجرد هراء لا قيمة علمية له.

وأوضح الطبيب الذي تثير تصريحاته الكثير من الجدل، أن هناك “دعابة جديدة من المنظري، أو من الحالمين النفسيين، تقول أنه إذا كنت مريضا فمن المفترض أن ترتدي القناع بحيث يكون طرفه الأبيض ملاصقا للوجه أما إذا كنت ترغب في حماية نفسك من المرضى الآخرين، فعلى العكس من ذلك عليك أن ترتدي القناع بحيث يكون جانبه الأزرق السماوي لجهة الفم”. وأعلن الطبيب: “بالطبع هذا هراء رخيص”.

ووفقا له، يمكن ارتداء القناع على كلا الجانبين بغض النظر عن ألوانه، والأهم هو أن يكون الضلع الصلب مع المثبّت ملاصقا تماما وبإحكام للأنف بشكل مريح.

وقال مياسنيكوف في وقت سابق إن التدبير الفعال الوحيد للحماية من الفيروسات التاجية هو الحفاظ على مسافة التباعد الاجتماعي.

وخلص الطبيب للتحذير قائلا “تعلموا كيفية تقدير الموقف لتجنب الاتصال الوثيق. خطر ارتداء الأقنعة هو أنها تخلق وهم الحماية الزائفة. تذكر: إذا لم تحافظ على مسافة تباعد اجتماعية، فلن تساعدك أية أقنعة أو تحميك!”.

المصدر:”رامبلر”