خبير حقوقي يحث الاتحاد الأوروبي على معاقبة إسرائيل إذا ضمت أجزاء من الضفة – صحيفة المرصد الليبية

نيويورك – دعا المحقق الحقوقي بالأمم المتحدة، مايكل لينك، الاتحاد الأوروبي إلى النظر في إجراءات لمنع إسرائيل من ضم أجزاء من الضفة الغربية المحتلة أو معاقبتها على ذلك.

وجاء في بيان أصدره لينك، امس أنه على الاتحاد الأوروبي أن يشدد تحذيراته من الخطط الإسرائيلية “بقائمة صارمة من الإجراءات المضادة”، في إشارة إلى عقوبات اقتصادية أو تجارية ممكنة.

وقال لينك: “لقد وصلنا إلى نقطة لا يمكن عندها للقرارات غير المقترنة بالعزم والتصميم أن تسهم في إدراك السلام العادل والدائم وتحقيق الأمن الإنساني الذي يستحقه الفلسطينيون والإسرائيليون”.

وفي 23 يونيو، دعا مشرعون أوروبيون إلى “عواقب متناسبة” إذا مضت إسرائيل قدما في خطوات الضم.

وبعد ست سنوات من انهيار آخر جولة من محادثات السلام مع الفلسطينيين، حدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو أول يوليو موعدا لبدء مناقشات مجلس الوزراء حول المضي قدما في الضم.

وتشتمل خطة السلام التي وضعها للمنطقة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على تصور بأن تدمج إسرائيل معظم مستوطناتها بالضفة الغربية إلى “الأراضي الإسرائيلية المجاورة”، مع إقامة دولة فلسطينية في أماكن أخرى بشروط صارمة.

المصدر: “رويترز”