بن شرادة: على حكومة الوفاق العمل لبسط سيطرتها على كامل التراب الليبي – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال عضو مجلس الدولة الاستشاري وعضو المؤتمر العام منذ عام 2012 سعد بن شرادة إنه منذ الصراع والانقسام السياسي والمالي الذي هو البنك المركزي تم تشكيل لجنة من الأمم المتحدة لمتابعة موارد الدولة الليبية.

بن شرادة أشار خلال تغطية خاصة أذيعت على قناة” ليبيا بانوراما” أمس الأربعاء وتابعته صحيفة المرصد إلى أن دخول المرتزقة الروس أو الدولة الروسية بالمنشآت النفطية وآخرها حقل الشرارة والفيل هو ما كان عائق أمام تشغيل مكتب لجنة لمتابعة موارد الدولة.

وأضاف :” منذ فترة خرج صوت بتوزيع الموارد سواء من دول غربية أو جارة وهذا تمهيد للنفط مقابل الغذاء وهذا أمر مؤسف لكنه حصل بسبب عجز الليبيين والصراع، فيما يخص أنها أقفلت من قبل أشخاص قبلية هذا كله ينتهي بعد أن يعطوا الإشارة بفتح الموانئ وستكون قريبة جداً حتى منطقة الهلال النفطي والموارد النفطية لليبيا ستكون منطقة عازلة لن يدخلها أحد الأطراف المتصارعة وعلى الليبيين ان يستعدوا له ويتجهون للحوار والتفاهمات قبل وصول الكارثة لهم، الحديث عن قفل النفط هو كلام مستهلك”.

واعتبر أن توزيع الثروة سيفتح باب الفساد في ظل الصراع الدولي الليبي على مناطق النفوذ، مضيفاً :”الموارد النفطية تتوزع على الأقاليم الثلاثة وحصة برقة من يكون فيها؟ الدول التي ترى أن برقة نفوذها فزان سيصرف بالصندوق المالي للدول من شركات وغيره لذلك هو تقاسم ما بين المجتمع الدولي”.

كما رأى أنه في ظل المعطيات والانقسام الحالي على حكومة الوفاق حل هذه المشاكل وتنفادي بعض النقاط الخطيرة من خلال بسط سيطرتها على كامل التراب الليبي، معتقداً أن الفاتورة ستكون كبيرة جداً لأن “عملية الكرامة” لها دول كثيرة داعمة لها على حد قوله.