موسى: أردوغان يسعى لتنفيذ أجندة جماعة الإخوان بالمغرب العربي – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أعلنت النائبة التونسية عبير موسى أمس السبت أن تونس وأمنها القومي في خطر،مشيرة إلى أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يسعى لتنفيذ أجندة الإخوان في المغرب العربي.

موسى وفي كلمة ألقتها في تجمع شعبي وسط العاصمة تونس للتنديد “بقرار البرلمان إسقاط لائحة متعلقة بتصنيف جماعة الإخوان المسلمين تنظيما ارهابيا وعدم تخصيص جلسة عامة للمصادقة عليها وللدفاع عن مدنية الدولة من سياسات تنظيم الإخوان”نقلها موقع “العربية. نت “قالت إن الأمن القومي لتونس أصبح مهددا من أجندات تنظيم الإخوان الخطيرة بعدما فشل في تحقق أي نمو وأدت سياساته لرفع البطالة وتفقير التونسيين وتجويعهم بطريقة ممنهجة.

وأضافت: “أن البرلمان التونسي أصبح تحت سيطرة رجل الإخوان المسلمين في تونس راشد الغنوشي وذلك ردا على إسقاط لائحة حزبها المتعلقة بتصنيف جماعة الإخوان المسلمين تنظيما إرهابيا وعدم تخصيص جلسة عامة للمصادقة عليها”.

وتابعت: “أن تونس أصبحت اليوم في خطر وأمنها القومي مهدد وتستحق ثبات ووقفة التونسيين لإنقاذها وأن تنظيم الإخوان بصدد تنفيذ بأجندة خطيرة في البلاد بعدما فشلوا في تحقق أي نمو وأدت سياساته لرفع البطالة وتفقير التونسيين وتجويعهم”.

واعتبرت موسى أن القرار السياسي في تونس محكوم اليوم من حركة النهضة فرع تنظيم الإخوان في تونس الذي أصبح حجرة عثرة أمام نمو وتطور البلاد وضدّ إصلاح المؤسسات وتطويرها ،مضيفة أن هذه الجماعة لا تريد الخير والاستقرار لهذه البلاد وينعشون إلا في حالات الفوضى والغليان والاحتقان التي تضمن لهم البقاء في الحك، ويريدون تركيع البلاد بهدف تسهيل اختراقات الدول الراعية لهم تحت غطاء الاتفاقيات ،داعية إلى إزاحة هذا لتنظيم حتى تنفرج الأوضاع.