غطاس: فرنسا تخشى من تمدد الإرهاب الذي ترعاه تركيا في الأراضي الليبية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – كشف عضو مجلس النواب المصري سمير غطاس أسباب الموقف الفرنسي تجاه رفض التدخل التركي في ليبيا المتسم بالوضوح مقارنة بدول أخرى.

غطاس وفي مداخلة هاتفية مع برنامج “القاهرة الان” المذاع على قناة “العربية الحدث” وفقاً لما نقله موقع “صدى البلد” المصري أمس الاثنين قال :”كون فرنسا من الدول الكبرى في الاتحاد التي لها مصالح تاريخية في ليبيا حيث كانت لها الوصاية على ولاية فزان في عقود سابقة بالإضافة لشركات بترول كبيرة تعمل في الأراضي الليبية مثل توتال وغيرها مما يدفعها للوقوف بجانب الجيش الوطني”.

وكشف عن أن فرنسا قد عقدت  اجتماعا الأسبوع المنقضي مع ما يسمى بدول الساحل الإفريقي وعددها خمسة دول أعربت فيه  عن خشيتها من تمدد الإرهاب الذي ترعاه تركيا في الأراضي الليبية عبر الميليشيات خاصة مع وجود  معلومات استخباراتية فرنسية تؤكد سعي الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لاستخدام هذه الميلشيات في تهديد مصالح فرنسا في تلك الدول الخمسة عبر نقل نشاطها خارج  ليبيا.

وأشار أن هذه الأسباب تجعل فرنسا  أكثر إحساسً وتيقظًا بخطورة الموقف، مشيرًا إلى نحو ثماني دول في الاتحاد الأوروبي دعمت موقف فرنسا  وطلبت بفتح تحقيق لتبيان مدى خرق تركيا للالتزامات مؤتمر برلين الماضي بشأن وقف إطلاق النار والتسوية .

غطاس أكد أن رغم تضارب مواقف بعض الدول مثل إيطاليا لمصالح تربطها بحكومة الوفاق لكن بشكل عام الاتحاد الأوروبي لديه ميل لوقف إطلاق النار وردع المغامرة التركية هناك.