أوحيدة: الوفاق فقدت ما تبقى لها من إرادة والقرار بات في يد أنقرة وتنظيم الإخوان – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – رأى عضو مجلس النواب جبريل أوحيدة أن حكومة الوفاق فقدت ما تبقى لها من إرادة والقرار بات في يد أنقرة وماوصفه بـ “التيار العالمي” لتنظيم الإخوان.

أوحيدة قال في تصريح لصحيفة” الشرق الأوسط” اليوم الأربعاء “لو توقفت الحرب دون خط (سرت – الجفرة)، فإن قوات الوفاق في هذه الحالة لم تحقق شيئ كون منابع وموانئ النفط خارج سيطرتها، فلا مكاسب سياسية أو اقتصادية باستطاعتهم تحقيقها على طاولة المفاوضات في أي تسوية سياسية، ولا حتى في حال تقسيم الموارد كما يهدفون”.

وأضاف” لذلك هم يضغطون بالتلويح بالحرب والمساومة بهدف تحييد روسيا وفرنسا، وربما حتى مصر. لكن ذلك يبدو صعب المنال حتى الآن”.

كما أشار إلى أن تركيا وحلفاءها وذيولهم في ليبيا أصبحوا بين خيارين أحلاهما مر إمّا خوض مغامرة حرب غير مضمونة النتائج وإما الركون لمفاوضات دون أوراق لعب حقيقية مع احتمال ثالث وهو أنهم يحاولون السيطرة على الجنوب الغربي والشرقي بأكثر من وسيلة أهمها الاعتماد على ميليشيات تشادية وأخرى قبائلية توجد بالجنوب لا تدين بالولاء للجيش بقيادة المشير حفتر معتقدين أن تركيز الجيش وحلفائه مُنصب فقط على منطقة (سرت والجفرة) لتحقيق مكاسب جغرافية ووصولهم إلى مناطق أكثر قرباً من منابع النفط والغاز.