ارتفاع الدولار يعمق خسائر النفط – صحيفة المرصد الليبية

فيينا – واصلت أسعار النفط تراجعها، الجمعة، لليوم الثاني، مع توقعات بتراجع الطلب على المشتقات النفطية مع توجه لتشديد القيود في 39 ولاية أمريكية تشهد ارتفاعا مضطردا في أعداد الإصابات بفيروس كورونا.

وهبطت العقود الآجلة لخام برنت القياسي 1.5 بالمئة الى 41.70 دولارا للبرميل، ونزل خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 1.8 بالمئة الى 38.93 دولارا للبرميل (9:35 ت غ).

وعند التسوية الخميس، أغلق الخامان القياسيان برنت والأمريكي على تراجع بنسبة 2.2 بالمئة و3.1 بالمئة على التوالي.

وتعمقت خسائر النفط مع ارتفاع الدولار الأمريكي بصفته أحد الملاذات الآمنة.

وارتفع الدولار مقابل معظم العملات الأخرى، الجمعة، وزاد مؤشره نحو 0.2 بالمئة إلى 96.919 مرتفعا من أدنى مستوى له في شهر عند 96.233 بلغه الخميس.

والجمعة، رفعت وكالة الطاقة الدولية توقعاتها للطلب على النفط هذا العام، لكنها حذرت من أن انتشار فيروس كورونا يشكل خطرا على هذه التوقعات.

وفي أحدث تقاريرها الشهرية، صدر الجمعة، زادت وكالة الطاقة الدولية توقعاتها لحجم الطلب العالمي إلى 92.1 مليون برميل يوميا، بارتفاع 400 ألف برميل يوميا عن توقعاتها في يونيو/حزيران الماضي.

وتتجه الأنظار الى اجتماع “أوبك” وحلفاء من خارج المنظمة فيما يعرف بـ”اوبك+” المقرر الأربعاء المقبل، للنظر في مصير اتفاق تخفيضات غير مسبوقة للانتاج بمقدار 9.7 ملايين برميل ينتهي اجلها بنهاية يوليو/تموز الجاري.

 

الأناضول