كيف ستستفيد روسيا من المحطة الفضائية الدولية مستقبلا؟ – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – أدلى رئيس مؤسسة “روس كوسموس” ، دميتري روغوزين، بتصريحات صحفية استعرض فيها بعض الأفكار التي قد تنفذها روسيا للاستفادة من المحطة الفضائية الدولية في المستقبل.

وقال روغوزين :”يدرس المصممون حاليا إمكانية الاستفادة من بعض أجزاء المحطة الفضائية الدولية بعد انتهاء مدة خدمتها مستقبلا لبناء محطة فضائية أخرى”.

وأضاف “لا نعرف حاليا كيف ستتطور الأمور بالنسبة للمحطة الفضائية الدولية، من المحتمل أن يتم تفكيكها  إلى أجزاء مثل لعبة الليغو، بعض هذه الأجزاء التي لن تكون قادرة على العمل سيتم التخلص منها، وبعض الأجزاء الأخرى قد تتم الاستفادة منها، هل فكرتم بمثل هذا الأمر من قبل؟ الخبراء والمصممون في روسيا لديهم مثل هذه الافكار”.

وكان روغوزين قد أشار في وقت سابق إلى أن “بعض الوحدات العلمية ووحدات الطاقة الموجودة في المحطة الفضائية الدولية من الممكن الاستفادة منها مستقبلا في تأسيس نموذج أولي لمحطة جديدة تعمل في مدارات القمر، كون هذه الوحدات لديها عمر خدمة افتراضي يسمح لها بالعمل حتى بعد انتهاء العمر الافتراضي الأساسي للمحطة”.

وتجدر الإشارة إلى أن روسيا تتحضر حاليا لإطلاق وحدة جديدة لترسلها نحو المحطة الفضائية الدولية، وصممت هذه الوحدة التي تسمى “ناؤوكا” ومعناها (العلم) لتكون وحدة متعددة الاستخدامات، يمكن اعتمادها كمركز تابع للقسم الروسي في المحطة الفضائية، مخصص لإجراء التجارب العلمية، وحصلت على معدات قادرة على توليد الأكسجين لـ6 أشخاص، ومعدات مهمة لبقاء الرواد في الفضاء، بما فيها معدات لإعادة معالجة الهواء والبول للحصول على الماء.

المصدر: تاس