الحليق: حلّ الأزمة الليبيّة يكون بطرد القوات الأجنبيّة والمرتزقة ووقف التدخّل الخارجي – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا – صرّح نائب رئيس المجلس الأعلى للقبائل الليبيّة السنوسي الحليق الزوي بخصوص الوضع على الساحة الليبيّة بأن المسار السياسيّ يسير في اتجاه صحيح والنقاش الليبيّ – الليبيّ سوف يأتي في جنيف وهناك تطوّرات أخرى جديدة.

الحليق وفي تصريح لوكالة “سبوتنيك” الروسية اليوم الأربعاء أوضح أن انفراجا قريبا للأزمة سيحدث وانفراج الأزمة هذا سيكون بطرد جميع القوات الأجنبية من الأراضي الليبية ومغادرة المرتزقة ووقف التدخل الخارجي.

وقال: “الجلوس للمفاوضات وللنقاش في جميع المواقف، وهذا يتطلب نقاشا ليبيًا – ليبيًا للخروج من هذه الأزمة، والحقيقة مبادرة عقيلة صالح أخذت صدى كبيرا وتم التأكيد عليها من جميع الدول الأوروبية، وسيكون هناك انفراج في الأزمة الليبيّة بمناسبة هذه الأيام المباركة لحل هذه الأزمة”.

وأضاف: “ملف النفط يسير في نقاش جيّد، وهناك حوار، وهناك قبول لترتيب مطالب الشعب الليبيّ، وهذه المطالب وجدت أذنًا صاغية لها، فهناك حلول وفي الأسابيع الآتية تتحقق المطالب ويتم الإفراج عن النفط”.

كما شدّد على أنّ هذه المطالب مطالب شرعيّة، وهي مطالب بالنظر في إدارة المؤسسة الوطنيّة للنفط والنظر في إدارة مصرف ليبيا المركزيّ، مشيرًا إلى أنّ هناك إجابة مبدئية جيدة في هذا الحوار بخصوص النفط.

نائب رئيس المجلس اختتم تصريحه بالقول: “أما بخصوص الوضع العسكريّ فوضعه جيد”.