بيانات إيجابية وآمال بحزم تحفيز جديدة تصعد بأسواق الأسهم – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

الولايات المتحدة – صعدت أسواق الأسهم حول العالم، مدعومة بتحسن الإنتاج الصناعي في أوروبا والصين ومكاسب لشركات تكنولوجيا أمريكية عملاقة، وآمال بحزمة تحفيز يجري التفاوض بشأنها في الكونغرس الأمريكي.

وفتحت الأسهم الأمريكية على ارتفاع، فقفز مؤشر داو جونز الصناعي 114 نقطة أو بنسبة 0.43 بالمئة إلى 26542.32 نقطة، وزاد مؤشر ستاندرد اند بورز 500 بمقدار 17.14 نقطة أو بنسبة 0.52 بالمئة الى 3288.26 نقطة، فيما صعد مؤشر ناسداك المجمع لأسهم التكنولوجيا 103.36 نقطة أو 0.96 بالمئة إلى 10848.64 نقطة.

وتلقت بورصة وول ستريت دعما من تقارير عن مفاوضات تجريها “مايكروسوفت” لشراء الأنشطة الأمريكية لتطبيق “تيك توك” من الشركة الصينية الأم بايت دانس”، إضافة الى تفاؤل بنمو أرباح شركات التكنولوجيا الأمريكية.

والجمعة، هدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بحظر أنشطة “تيك توك” في الولايات المتحدة ما صعد التوتر بين واشنطن وبكين.

واليوم الإثنين، أمهل ترامب “مايكروسوفت” 45 يوما لإتمام عملية استحواذها على أنشطة التطبيق الصيني في الولايات المتحدة.

وفي أوروبا، أغلقت أسواق الأسهم على ارتفاع بدعم من تحسن الأنشطة الصناعية في منطقة اليورو، وتوقعات بتمرير حزمة تحفيز جديدة في الولايات المتحدة.

وأغلق مؤشر ستوكس 600 تداولات الإثنين مرتفعا 2.1 بالمئة.

وصعد مؤشر داكس الألماني 2.7 بالمئة بعد أن أظهرت بيانات رسمية زيادة في أنشطة الصناعة في يوليو/ تموز للمرة الأولى منذ 2018.

وقاد المكاسب في أوروبا أسهم صناعات التعدين والسيارات.

وفي التعاملات المبكرة، حققت الأسهم اليابانية مكاسب كبيرة بدعم من تراجع الين أمام الدولار، ما يدعم الطلب على السلع اليابانية في الأسواق الأخرى.

وقفز مؤشر نيكي القياسي، المكون من 225 سهما قياديا، بمقدار 485.38 نقطة أي بنسبة 2.24 في المئة إلى 22195.38 نقطة في ختام التعاملات.

وارتفع مؤشر توبكس الأوسع نطاقا بمقدار 26.58 نقطة أي بنسبة 1.78 في المئة إلى 1522.62 نقطة.

ويؤدي تراجع قيمة الين إلى زيادة القدرة التنافسية للسلع اليابانية في الأسواق الدولية وزيادة قيمة أرباح الاستثمارات اليابانية في الخارج.

 

الأناضول