لواء الصمود : السراج وحفتر وجهان لعملة واحدة ولن نفرط في مواقعنا ومكاسبنا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أعلن لواء الصمود المتحالف مع قوات حكومة الوفاق أن هدفهم من القتال إلى جانب قوات الوفاق في طرابلس هو من أجل تحكيم ما وصفه بـ”الشرعيّة” في ليبيا ورفض أيّ عمل بالقوانين الغربية التي تعارض الإسلام في البلاد.

أحمد بن عمران القيادي في لواء الصمود الذي يتزعمه المطلوب دوليًا صلاح بادي صرّح لوكالة “نوفا” الإيطالية أمس الاثنين بأن حكومة الوفاق الوطني برئاسة فائز السراج تتحدث عن معارضتها لخليفة حفتر (القائد العام للقوات المسلحة) في العلن بينما في الواقع هي تتفاوض معه، قائلًا:” فائز السراج وخليفة حفتر وجهان لعملة واحدة”.

وأضاف: “إن الوضع في طرابلس وغرب ليبيا تغيّر الآن بعد أن انتهى مشروع حفتر في غرب ليبيا”.

بن عمران أكد أنّ قواتهم بالتحالف مع كتائب إسلاميّة أخرى عادت للمشهد بقوة وأصبحت تسيطر على مواقع حساسة لن تفرط فيها أو تتنازل عن مكاسبها أو تخون ما وصفها بـ”تضحيات الشهداء”.

المرصد – متابعات