لجنة الخارجيّة النيابيّة ترحّب بأيّ إتفاق بحريّ في المتوسّط شريطة أن يحقّق مصالح ليبيا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أعرب رئيس لجنة الخارجيّة في مجلس النواب يوسف العقوري عن ترحيب اللجنة بأيّ اتفاقيّة تحقّق مصالح ليبيا وتطلّعاتها الاقتصادية في المتوسّط، وما تمنحها لها القوانين ذات العلاقة، مضيفًا أنّ تلك الاتفاقيّات لكي تحظى بالشرعية والقبول يجب أن تكون بالتراضي بين جميع الدول المعنيّة بالاتفاق.

العقوري جدّد وفي تصريح له نشره المكتب الإعلاميّ لمجلس النواب فيما يتعلق بالاتفاقيّة المصريّة اليونانيّة ترحيبه بأيّ اتفاق يبرم في المتوسّط، بشرط أن يحترم مصالح ليبيا وحدودها البريّة والبحريّة، مشيرًا إلى أنّ ليبيا لم تكن جزءًا من المباحثات المصريّة اليونانيّة التي بدأت عام 2014.

كما شدّد على أنّ ليبيا لن تتنازل عن أيّ حق مشروع لها في المنطقة الاقتصاديّة الخاصّة بها، وأنّ مناقشة ذلك هو أمر مُناط بمجلس النواب، ولا يمكن للجنة الخارجيّة فقط البتّ فيه، وإن كان المعيار فنيًّا فيُستند على رأي الخبراء ذوي الاختصاص حسب الفائدة التي تعود على ليبيا.

وأشار المكتب الإعلاميّ إلى أنّ ذلك يأتي تعليقًا على التقارير الواردة بخصوص الاتفاقيات التي أبرمت بين عدد من دول شرق المتوسّط لترسيم حدودها البحرية، وتعقيبًا على وسائل الإعلام التي تناقلت تصريحًا لرئيس لجنة الخارجيّة حول الاتفاقيّة المصريّة اليونانيّة. كما دعت اللجنة وسائل الإعلام إلى تحرّي النقل الموضوعيّ لتصريحاتها وبياناتها بما يضمن نقل رأي اللجنة بالكامل.