الرقيق: حكومة الوفاق مسؤولة بشكل كامل عن تهجير ما بقي من أهالي مرزق – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال أحد أعيان وحكماء مدينة سبها حسن الرقيق إنّ أوضاع أهالي مرزق المهجّرين لم تتغيّر، وهم الآن فتات في أكثر من منطقة، مشيرًا إلى أنّ القاصي والداني يعلم أحوالهم والعوَز الذي طالهم، بغض النظر عن مرجعيتهم ووضعهم السياسيّ وغير ذلك.

الرقيق أكد خلال تغطية خاصّة أذيعت على قناة “ليبيا بانوراما” التابعة لحزب العدالة والبناء الذراع السياسي لجماعة الاخوان المسلمين أمس الأحد وتابعته صحيفة المرصد على ضرورة البحث عن جذور المشكلة من بدايتها ومن الذي تسبب في تهجيرهم.

وأضاف مدعيًا : “السبب في ذلك هو ما يسمى الجيش الذي جاء من المنطقة الشرقية بهدف الدخول لطرابلس، حكومة الوفاق مسؤولة بشكل كامل عن تهجير ما بقي من أهالي مرزق. نحن نعلم كميّة السلاح التي دخلت لمرزق دعمًا لطرف معين ولتصفية الحسابات التي يدفع ضريبتها أهالي المدينة”.

كما اعتبر أنّ جميع الليبيين بكافّة أطيافهم متضرّرين مما جاء من هذه المناطق، مشيرًا إلى أنّ “ثورة فبراير” أصبحت شمّاعة، واللوم كله يقع على حكومة الوفاق، على حد قوله.