رغم تمويلها عمليات نقل آلاف المرتزقة من سوريا إلى ليبيا.. قطر تنتقد وجود المرتزقة داخل الأراضي الليبية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أكّد سفير دولة قطر لدى ليبيا محمد آل ثاني أهميّة تطوير العلاقات القطريّة المشتركة مع حكومة الوفاق بما فيها مصلحة قطر مع الوفاق.

بن ناصر وفي تصريح صحفيّ نقلته قناة “ليبيا الأحرار” التي تبث من تركيا وتمولها قطر أشار إلى أنّ وفد بلاده أكّد لحكومة الوفاق وقوف الدوحة مع الشعب الليبي للعبور إلى مرحلة الاستقرار على حد زعمه دون أن يشير إلى تمويل بلاده للدعم اللوجستي لألاف المرتزقة السوريين الذين جلبتهم تركيا عبر مطاراتها إلى ليبيا وبينهم مقاتلين من تنظيم داعش.

وأضاف أنّه لا سبيل لحلّ الأزمة الليبية إلا بتسوية سياسيّة شاملة برعاية الأمم المتحدة تحقق السلام الدائم في البلاد، متماشية مع مخرجات مؤتمر برلين التي تسعى بعض الأطراف لتجاوزها، على حد قوله.

وشدّد على ضرورة التزام كل الفاعلين الدوليين في ليبيا بوقف محاولة عرقلة المسار الأممي، أو دعم أطراف لا تعترف بالاتفاق الأممي الموقّع في الصخيرات المغربية.

وزعم سفير قطر لدى الوفاق إلى أنّ بلاده تضطلع بدورها بأن يعيش الشعب الليبي في كلّ أرجاء ليبيا حياة تليق بكرامته وتاريخه وعراقته، منتقدًا وجود من وصفهم بـ”المرتزقة” داخل الأراضي الليبية متناسيا تمويل بلاده لعمليات نقلهم من سوريا إلى ليبيا.

سفير قطر جدّد مزاعمه بالتأكيد على عمق العلاقة بين الشعبين القطري والليبي، معتبرًا ذلك رافدًا مهمًا في دور قطر الذي وصفه بـ” الإيجابي “.