بعد وصف ” العاهرات ” .. بن غربية يجدد اتهامه لمتظاهرات في طرابلس بالتبعية للجان الثورية – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا – شن الطاهر بن غربية القيادي في ” بركان الغضب ” بمدينة مصراتة هجومًا لاذعًا على المتظاهرين ضد الفساد وتردي المعيشة ضمن حراك 23 أغسطس في طرابلس مطالبًا بسحقهم واستخدام القوة ضدهم .

ووصف بن غربية وهو كرغلي من مصراتة في تسجيل مصور له ، المتظاهرين بأنهم ” أوباش وجراثيم وطحالب وأزلام ” ووصفهم بالعراة أيضًا في إشارة للشباب الغاضب المتظاهر تحت لهيب شمس يوم أمس .

وكان اللافت هو الهجوم الذي شنه هذا القيادي على المتظاهرين الليبيين المطالبين بخروج الأتراك والسوريين رغم ان المتظاهرين نفسهم رددوا شعارات ضد الجميع بما فيه الروس والقيادة العامة والسراج وغيرهم وضد كل من يعتبرونه سببًا من أسباب الأزمات  .

ورغم ذلك لم يحجب بن غربية أذى لسانه عن النساء العفيفات المتظاهرات بسبب المعيشة الضنكة وتفشي الوباء وانعدام الخدمات حتى انه خصص منهن من رفعن لافتات ضد السوريين والأتراك إذ وصفهن بالعاهرات ولم يراع أنهن في عمر والدته ولم يخرجن للشارع إلا لسواد أيامهن ، وكأنه لم يكتفي بما لحقهن من أذى وهن يركضن في الشوارع خوفًا من الرصاص لا لشيء إلا لأجل رغيف وأساسيات الحياة .

ولم يكتفي بذلك بل وصفهن بـ ” العجائز الشمطاوات ” مطالبًا بالقبض عليهن وجلدهم جميعا بالسياط التي تُجلد بها الدواب ، وعقب المقطع الأول خرج بن غربية ليجدد وصفه للمتظاهرات بالتبعية للجان الثورية بالنطام السابق! .

حتى أنه وجه تساؤلاته لهذه النسوة عن ( أين كنتم يوم 4/4 ) وكأنه كان من واجبهن حمل السلاح حينها للدفاع عن هذه الحكومة ولوبياتها التي أوصلتهم وأوصلت ليبيا كلها لما هي فيه عند وضع لم يعرفه الليبيون الا في عهد اتفاق الصخيرات .

المرصد – المرصد