ماس لـ نظيره التركي: على كلّ الأطراف الإلتزام بتعهداتها في إطار مسار برلين في ليبيا وإلا فإنّ الوضع سيتّجه نحو التصعيد – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا – قال وزير الخارجية الألماني هايكو ماس أمس الثلاثاء إنّ هناك نيّة للحوار لدى تركيا بشأن التوتّر شرق المتوسّط.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره التركي مولود تشاووش أوغلو عقب لقائهما في أنقرة، وفقًا لوكالة “الأناضول” التركية، حيث وصف الوضع شرق المتوسط بـ”الخطير للغاية”.

واعتبر أنّ تصاعد التوتّر شرق المتوسط ليس في صالح الاتحاد الأوروبي ولا اليونان ولا تركيا، مؤكّدا أنه لا يمكن حلُّ الخلافات شرق المتوسّط بوسائل عسكرية، بل يتعيّن حلّها بالطرق الدبلوماسية حتى لوكان ذلك صعبًا واستغرق وقتا على حد تعبيره.

من ناحية أخرى لفت وزير الخارجية الألماني إلى أنه بحث مع نظيره التركي التطوّرات في ليبيا، وأطلعه على تفاصيل مباحثاته التي أجراها في طرابلس وأبوظبي مؤخّرا.

وأعرب عن ترحيب بلاده بقرار وقف إطلاق النار الذي أعلنه رئيس حكومة الوفاق فائز السراج ورئيس مجلس النواب عقيلة صالح في بيانين متزامنين.

وتابع: “لقد شاهدنا أنّ كلا الطرفين مستعدّان جدا للتفاهم، ونرغب حاليًا في استئناف مسار برلين. نحن متفائلون”.

ختامًا شدّد ماس على ضرورة التزام كلّ الأطراف بتعهداتها في إطار مسار برلين، وإلا فإنّ الوضع سيتّجه نحو التصعيد مجددا ويؤدي إلى كارثة إنسانية.