تقرير: بيانات البيت الأبيض العلنية بشأن كورونا مخالفة للواقع – صحيفة المرصد الليبية

واشنطن – حذر مسؤولون في الإدارة الأمريكية، بشكل غير رسمي العديد من الولايات، من أن هذه المناطق تقع في القائمة الحمراء عالية الخطورة بسبب المستويات المرتفعة لانتشار فيروس كورونا المستجد.

وأضاف تقرير نشرته أمس، اللجنة الفرعية الخاصة بتجاوز الأزمة الناجمة عن الفيروس في مجلس النواب الأمريكي، أن البيت الأبيض، وعلى العكس قلل علنا من خطر الوباء نفسه.

وذكر التقرير: “في 23 يونيو، حذرت المجموعة المشتركة في البيت الأبيض الخاصة بمكافحة انتشار الفيروس، بشكل خاص سبع ولايات من أنها لا تزال في المنطقة الحمراء، مما يشير إلى أعلى مخاطر انتشار العدوى. ولكن قبل أسبوع واحد فقط، في 16 يونيو، قال نائب الرئيس الأمريكي مايكل بينس، إن هناك مبالغة في الذعر بشأن ارتفاع معدل الإصابة بالمرض.

في 26 يونيو، قال بينس للصحفيين خلال مؤتمر صحفي، إن “جميع الولايات الخمسين يمكنها بكل أمان ومسؤولية” تخفيف القيود والتدابير الصارمة المفروضة لمنع انتشار الوباء، وإعادة فتح المؤسسات المختلفة على أراضيها. ولكن في 29 يونيو، أشار البيت الأبيض إلى أن 10 ولايات لا تزال في المنطقة الحمراء. في 3 أغسطس، دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى إعادة فتح المدارس في جميع أنحاء البلاد بداية العام الدراسي. في الوقت نفسه، أفاد تقرير داخلي للبيت الأبيض بتاريخ 2 أغسطس بأن 23 ولاية تقع في المنطقة الحمراء. وفي 9 أغسطس، كانت 48 ولاية ومنطقة العاصمة كولومبيا في المناطق الحمراء أو الصفراء.

المصدر: تاس