في 3 حوادث منفصلة.. مقاتلات روسية تعترض طائرات عسكرية نرويجية وبريطانية – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – اعترضت مقاتلات روسية من طرازي “ميغ-31” وميغ-29″، في 3 حوادث منفصلة امس طائرات نرويجية وبريطانيتين فوق بحر بارينتسيفو.

وأفاد المركز الوطني لإدارة الدفاع عن روسيا بأن وسائل الدفاع الجوي رصدت تحليقا لجسم طائر كان يقترب من حدود الدولة الروسية.

ولتحديد هوية الهدف ومنع وقوع أي انتهاك لحدود الدولة الروسية، تم إقلاع مقاتلة من نوع “ميغ-31” للأسطول الشمالي للبحرية الروسية، حيث حددت أن الجسم هو طائرة دوريات نرويجية من طراز “Orion”.

ورافقت المقاتلة الروسية الطائرة النرويجية التي غيرت مسارها إلى اتجاه معاكس.

وفي مساء الاثنين أعلن المركز أن مقاتلة من طراز “ميغ-29” أقلعت لمرافقة طائرة تجسس بريطانية من نوع “R.1 Sentinel” للقوات الجوية البريطانية فوق المياه الدولية لبحر بارينتسيفو.

وشدد المركز على أنه لم يتم السماح بوقوع أي انتهاك للحدود الجوية الروسية من قبل الطائرة البريطانية، التي غيرت مسارها، لتعود المقالة الروسية إلى مطار مرابطتها.

ولاحقا أفاد المركز بوقوع حادث ثالث من هذا النوع حيث اعترضت مقاتلة من طراز “ميغ-29” طائرة استطلاع بريطانية ثانية وهي من طراز “RC-135”.

وأكد المركز في بياناته أن تحليقات المقاتلات الروسية جرت بالتوافق الصارم مع القواعد الدولية لاستخدام المجال الجوي.

ورصدت القوات الروسية في الأشهر الأخيرة تكثيف تحليقات الطائرات العسكرية للدول الغربية قرب حدود روسيا، وسبق أن أعلنت عن وقوع حوادث مماثلة عدة فوق بحر بارينتسيفو في وقت سابق من سبتمبر.

المصدر: وكالات