شكري يزور اليونان .. ويبحث مع لافروف الوضع في المنطقة ومصر تدعو إلى خروج القوات الأجنبية من ليبيا – صحيفة المرصد الليبية

مصر – بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره المصري سامح شكري، تطورات الأوضاع في ليبيا وسوريا وفلسطين، والعلاقات الروسية المصرية.

وذكرت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها امس أن شكري أجرى اليوم اتصالا هاتفيا مع لافروف، وبحثا عددا من القضايا الإقليمية التي تهم البلدين​​.

وقال المتحدث باسم الخارجية المصرية المستشار أحمد حافظ، إن شكري أكد على أهمية تجميد الوضع الميداني، والتوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق نار شامل ورسمي، وتفكيك الميليشيات وخروج جميع القوات الأجنبية من الأراضي الليبية.

وأضاف البيان أن الوزيرين بحثا مستجدات الملف السوري، وضرورة الاستمرار في الدفع قدما بالمسار السياسي بهدف الوصول إلى تسوية شاملة للأزمة استنادا إلى المرجعيات الأممية ذات الصلة.

وأشارت الخارجية المصرية أنه من المقرر أيضا مشاركة شكري في الدورة الـ24 لمؤتمر الطاولة المستديرة الذي تنظمه مجموعة “الإيكونوميست” ويتناول الأوضاع في أوروبا وشرق المتوسط.

واكدت الخارجية المصرية، أن الوزير سامح شكري سيتوجه اليوم الثلاثاء إلى أثينا تلبية لدعوة رسمية من نظيره اليوناني، يلتقي خلالها رئيسة الجمهورية، ورئيس الوزراء.

وأوضحت الخارجية المصرية أن الزيارة هدفها تناول سبل تعزيز التعاون الثنائي والتنسيق بين البلدين في شتى المجالات والقضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.

 

المصدر:وكالات