المعارضة في ساحل العاج تدعو لعصيان مدني لمنع الرئيس من الترشح لولاية ثالثة – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ساحل العاج – دعت المعارضة السياسية في ساحل العاج إلى حملة عصيان مدني بغية منع الرئيس المنتهية ولايته، الحسن واتارا، من الترشح لولاية حكم ثالثة في الانتخابات المقرر إجراؤها في 31 أكتوبر القادم.

وأعلن أبرز منافس لواتارا في الانتخابات القادمة، الرئيس السابق هنري كونان بيدييه، في كلمة ألقاها في مقر الحزب الديمقراطي بمدينة أبيدجان، أن حزبه توصل، في اجتماع عقد امس الأحد، إلى اتفاق مع قوى معارضة أخرى بشأن ضرورة وقف مسعى الرئيس الحالي البالغ من العمر 78 عاما إلى الفوز بفترة ثالثة.

وشدد بيدييه على أن “العصيان المدني” هو الشعار الوحيد المرفوع أمام إصرار واتارا على الترشح، مضيفا: “يقع على عاتقنا في ضوء كل ما قيل هنا أن نحمي استقرار الدولة”.

وقتل 12 شخصا على الأقل خلال أعمال الشغب التي شهدتها البلاد على خلفية إعلان واتارا عن قراره الترشح لولاية ثالثة، بعد الوفاة المفاجئة للشخص الذي اختاره خلفا له في يوليو الماضي.

وتشدد المعارضة على أن ترشح الرئيس لولاية ثالثة يعد انتهاكا للدستور، فيما يصر واتارا على أن تعديلا دستوريا تم إجراؤه يعني أن المدة التي قضاها في المنصب لا تحتسب فترتين.

وتعد الانتخابات القادمة في ساحل العاج من أكبر الاختبارات للاستقرار في الدولة الواقعة في غرب إفريقيا، بعد أن أدت انتخابات متنازع عليها إلى حرب أهلية قصيرة عامي 2010 و2011.

المصدر: رويترز