مصمم “أفانغارد” يرد على اتهام ترامب لروسيا بـ”سرقة معلومات عن الأسلحة الخارقة للصوت من إدارة أوباما” – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – فند مصمم الصواريخ الروسي المخضرم غربرت يفريموف مزاعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بأن موسكو سرقت معلومات حساسة تتعلق بتكنولوجيا الأسلحة الخارقة للصوت من إدارة سلفه باراك أوباما.

وذكر يفريموف البالغ من العمر 87 عاما، وهو “أبو” منظومة “أفانغارد” للصواريخ الخارقة للصوت، في مقابلة نشرتها أمس صحيفة “روسيسكايا غازيتا”: “قال ترامب إن أوباما سلم هذه “الأسرار” إلى الروس، لكن باراك أوباما تولى منصب رئيس الولايات المتحدة في عام 2009 فقط، فيما بدأ خبراؤنا تجاربهم في هذا المجال في العهد السوفيتي، عندما كان أوباما قاصرا”.

وتابع مصمم الأسلحة الروسي الذي منحه الرئيس فلاديمير بوتين مؤخرا وسام “القديس أندراوس أول المدعوين”: “كان أوباما تلميذا في المدرسة، في حين قد شرعنا في تجاربنا في مجال السلاح الخارق للصوت”.

المصدر: روسيسكايا غازيتا