برلماني روسي: واشنطن تسييس “السيل الشمالي-2” ما يمهد الطريق لحرب باردة – صحيفة المرصد الليبية

روسيا – يرى النائب الروسي ميخائيل شيريميت، أن الولايات المتحدة من خلال مساعيها لتشكيل تحالف ضد مشروع الغاز “السيل الشمالي-2” تقوم بتسييس هذا المشروع، ما يمهد الطريق للانزلاق إلى حرب باردة.

وجاءت تصريحات شيريميت، العضو في لجنة الطاقة التابعة لمجلس النواب الروسي، بعدما قال وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، أمس، إن واشنطن بصدد تشكيل تحالف لعرقلة تنفيذ مشروع “السيل الشمالي-2” الروسي، الذي يهدف لمد أنبوب عبر بحر البلطيق لضخ الغاز من روسيا إلى ألمانيا.

وقال البرلماني الروسي إن “الولايات المتحدة من خلال سياستها هذه تقوض نظام العلاقات الاقتصادية الدولية الحديثة، وبالتالي تفتح مسارا مباشرا للانزلاق إلى حرب باردة جديدة، ما يعرض للخطر الوجود السلمي للبشرية”.

وأكد أن “السيل الشمالي-2” هو مشروع اقتصادي بحت، مشددا على أن “الولايات المتحدة تعمل على تسييس هذا المشروع لهدف واضح جدا، هو جني الأرباح وتصحيح سياستها الاقتصادية الفاشلة على حساب الدول الأوروبية، من خلال بيع الغاز الأمريكي المسال لها”.

يشار إلى أنه يجري حاليا تنفيذ المرحلة الأخيرة من مد الأنابيب لمشروع “السيل الشمالي-2″، الذي يتضمن بناء خطين لنقل الغاز الطبيعي الروسي بطاقة إجمالية تبلغ 55 مليار متر مكعب سنويا، من الساحل الروسي، عبر قاع بحر البلطيق، إلى ألمانيا.

ويلقى المشروع معارضة قوية من الولايات المتحدة، التي تسعى لبيع غازها المسال في أوروبا. وهددت واشنطن مؤخرا بفرض عقوبات جديدة على كل من يشترك في تنفيذ هذا المشروع.

المصدر: “نوفوستي”

Share and Enjoy !

0Shares
0 0