لبنان.. “البيض انقطع” – صحيفة المرصد الليبية

لبنان – تشهد مناطق في لبنان أزمة بيض، حيث اصطف الناس في طوابير لشراء البيض وذلك قبل نفاده في الأسواق وارتفاع سعره، وفقا لما ذكرته وسائل إعلام لبنانية.

وتتراوح أسعار البيض من 12500 ليرة للبنانية للكرتونة (السعر المحدد من قبل وزارتي الاقتصاد والزراعة) إلى 16000 ليرة لبنانية للكرتونة.

وتقول وسائل الإعلام إن بعض المحال تبيع كرتونة البيض المدعومة تبعا لقرار وزارة الاقتصاد اللبنانية بـ12500 ليرة لبنانية، فيما لا تزال المحال الأخرى تبيع البيض على أساس أسعار مختلفة تصل إلى 16000 ليرة لبنانية.

ولقيت المسألة استهجانا وانتقادا من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذين قال بعضهم: “وكأن طوابير البنزين والخبز لا تكفي.. لذبك يجب تجربت طوابير البيض”.

فيما قال آخرون إن طوابير البيض جاءت بعدما شهد لبنان طوابير لشراء البنزين والخبز، في إشارة إلى أن الأزمات متواصلة.

وعن أسباب انقطاع البيض وارتفاع أسعاره، قالت وسائل الإعلام إن ذلك جاء بعد معلومات أفادت بعزم الدولة التوجه لرفع الدعم عن البيض، ورفض المزارع تسليم التجار وفق السعر المحدد (12500 ليرة لبنانية)، وتمنع التجار من جهة أخرى عن البيع في انتظار رفع الأسعار.

وأوضح رئيس النقابة اللبنانية للدواجن موسى فريجة لجريدة “الأخبار” اللبنانية أن “تدخل وزارة الاقتصاد في تسعيرة البيض بهذا الشكل ليس صائبا”، إذ إن “تسعير البيض يختلف، مثلا، عن آلية تسعير السكر والرز وغيرهما من المواد الغذائية، لأنه يتطلب مراعاة الكلفة التي يتكبدها المزارع والتي تختلف يوميا في ظل الوضع الراهن للدولار”.

وأكد أن تحديد التسعيرة وآليات الدعم التي أعلن عنها “صبت في مصلحة التجار الكبار وليس المزارعين”، مشيرا إلى أن السوق كفيل بأن يعيد بنفسه التسعير بعد استئناف الإنتاج الذي تعرض لمشاكل عدة منذ أشهر.

وكانت أسعار البيض قد بدأت بالارتفاع منذ أغسطس الماضي نتيجة تراجع الإنتاج بسبب أزمة العلف المستورد. وتم تحديد سعره عند 12500 ليرة بقرار مشترك من وزارتي الزراعة والاقتصاد اللتين احتسبتا الكلفة استنادا إلى أسعار العلف واللوازم المدعومة.

المصدر: وكالات