بري: طالما هناك طائفية لا يمكن أن يحصل تقدم في لبنان – صحيفة المرصد الليبية

لبنان – أكد رئيس البرلمان اللبناني نبيه بري امس أنه طالما هناك طائفية وطوائف في البلد، فإنه لا يمكن أن يحصل تقدم في لبنان، الدولة التي تحظى فيه الطوائف بحصص في السلطة والإدارة.

وقال بري خلال جلسة تشريعية​ عقدت في قصر الأنيسكو في بيروت بدلا من مبنى البرلمان بسبب تدابير كورونا​، إنه “سبق أن تم توقيف وزراء في لبنان.. وأنا يللي سلمتن”، وفق تعبيره، داعيا إلى عم المزايدة عليه في هذا الشأن.

وكانت حركة أمل برئاسة بري قالت أمس في معرض ردها على انتقادات الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إنها ترفض الاتهامات المعممة على القوى السياسية اللبنانية لجهة الاستفادة وقبض الأموال، مشيرة إلى أنها في طليعة من ينادي بالمحاسبة والتدقيق”.

ويطالب بري بصورة مستمرة بإلغاء النظام الطائفي في لبنان وفق ما ورد في اتفاق الطائف.

ويعيش لبنان أزمة اقتصادية ومالية حادة أدت إلى اشتعال فتيل الاحتجاجات الشعبية في البلاد، حيث تتهم حركات الاحتجاج التي تأخذ في معظمها شكل الهيئات الأهلية والتجمعات المدنية، الطبقة السياسية التي حكمت ولا زالت تحكم لبنان بالفساد وسرقة وهدر الأموال العامة.

تجدر الإشارة إلى أن بري (82 عاما)، تولى رئاسة البرلمان اللبناني منذ العام 1992، أي منذ قرابة 28 عاما، وهو يترأس حركة أمل التي تمثل إلى جانب “حزب الله” غالبية الطائفة الشيعية في لبنان.

 

المصدر: RT

Share and Enjoy !

0Shares
0 0