وزير الدفاع الأمريكي لـ الرئيس التونسي: مستعدون للمساهمة لوضع حد للأزمة في ليبيا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – استقبل الرئيس التونسي قيس سعيد أمس الأربعاء وزير الدفاع الأمريكي مارك إيسبر الذي يؤدّي زيارة عمل إلى تونس تستغرق يوما و احدًا.

اللقاء تطرّق -وفقًا للمكتب الإعلامي التابع للرئاسة التونسية- إلى العلاقات الثنائية بين تونس والولايات المتّحدة والتأكيد على أهمية تعميقها في شتى المجالات، ولا سيما في مجالي الأمن والدفاع ومكافحة الإرهاب، وكذلك في المجالات الاقتصادية. كما تم بحث عدد من القضايا الإقليمية ذات الاهتمام المشترك.

وتم التطرّق إلى المسألة الليبية، حيث أعرب سعيد عن ارتياحه لتسجيل تطوّرات إيجابية نسبيًا في الفترة الأخيرة، مجدّدًا موقف تونس الداعي إلى إيجاد حل سياسي ليبي- ليبي، دون أيّ تدخّل خارجي.

كما ذكّر باستعداد تونس لتوفير كل التسهيلات الرامية إلى إيجاد تسوية سياسية تحفظ وحدة ليبيا واستقرارها، خاصّة أنّ تونس تُعدُّ من أكثر البلدان تضررًا من تأزّم الأوضاع في ليبيا.

ومن جهته، بيّن وزير الدفاع الأمريكي في هذا الصدد أنّ الولايات المتحدة تتقاسم مع تونس هذه الرؤية، مؤكّدًا استعداد بلاده للمساهمة في إيجاد حلٍّ سلمي من شأنه أن يضع حدًا للأزمة في ليبيا، ويساهم في تحقيق الاستقرار في المنطقة.