الرئيس الموريتاني يطالب بإلغاء ديون مجموعة الساحل – صحيفة المرصد الليبية

موريتانيا – دعا الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، إلى إلغاء كلي لمديونية مجموعة الخمس في الساحل بغية تمكينها من مواجهة التحديات المعقدة والمتعددة التي تواجهها.

ومجموعة الدول الخمس تأسست في العام 2014 وتضم موريتانيا وتشاد ومالي وبوركينا فاسو والنيجر، والرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني الرئيس الدوري للمجموعة الآن.

وجاءت دعوة الرئيس الموريتاني في خطاب ألقاه الخميس عبر الفيديو أمام لجنة رفيعة المستوى حول التحديات الاقتصادية الناجمة عن الأزمة الأمنية في منطقة الساحل.

وقال ولد الغزواني، إنه وفقا لتقديرات البنك الدولي فقد خلفت الصراعات الدائرة في المنطقة خمسة عشر ألف قتيل وتسببت في نزوح أكثر من مليون شخص علاوة على 165 ألف لاجئ في فضاء الساحل.

وأضاف أن “هذا الوضع أدى إلى زيادة النفقات المخصصة للدفاع والأمن، مشكلة عبئا ثقيلا على كاهل الدول الأعضاء، مبرزا أن عدم توجيه هذه الموارد إلى قطاعات حيوية كالتعليم والصحة والتشغيل جعل الاقتصاديات الوطنية لدول الساحل التي تعاني في الأصل من شح في الموارد في تردي وتقوقع يهددها بالانهيار”.

وقال إن هذا الواقع المزري يعرض شعوب المنطقة إلى مزيد من الهشاشة، مشكلا عائقا جوهريا لتوفير الخدمات الأساسية في مناطق حساسة.

وأشار إلى أن الالتزام الدولي يجب أن يتجسد بشكل عاجل في إلغاء كلي لمديونية دول الساحل الخمس التي تقوض ميزانياتها وتعيق تحقيق الأهداف التنموية المطلوبة.

المصدر: الوكالة الموريتانية للأنباء

Share and Enjoy !

0Shares
0 0