اليعقوبي: اليوم ذكرى تحرير أنصار سبتمبر وإخراجهم من تحت “جزمة الطاغية” – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قالت عضوة مجلس النواب المنقطعة (السيدة اليعقوبي) أنّ تاريخ 20 أكتوبر هو تاريخ إعلان “تحرير ليبيا”، في إشارة منها للتاريخ الذي قُتل فيه العقيد معمر القذافي في مسقط رأسه في مدينة سرت سنة 2011 .

وزعمت اليعقوبي وهي نائبة عن غريان انضمت للمجلس أول مرة سنة 2019 ضمن المجلس الموازي بطرابلس في تدوينة عبر حسابها الشخصي على موقع تويتر أنّ “هذا اليوم هو تحرير أنصار سبتمبر وخروجهم من تحت جزمة الطاغية”.

وتشير اليعقوبي بوصفها هذا إلى أنّ أنصار النظام السابق كانوا “عبيد” قد جرى تحريرهم من عبوديتهم وضلالهم من خلال “فبراير”  وإعادتهم إلى النور.

وأضافت: “أنصار سبتمبر أصبحوا شركاء ويمارسون السياسة ويشاركون في الحكم، ولهم صوت مؤيّد ومعارض ومتواجدين في جميع المحافل كشركاء في الوطن، بل جزء من جميع الحكومات السابقة، فلماذا تنكرون هذا على فبراير؟”.

وفي تغريدة أخرى مصحوبة بوريقات مكتوبة بخط اليد ويعود تاريخها لسنة 2011، قالت اليعقوبي: “‏هذا إعلان التحرير الذي لم يسمعه الليبيون،  ولكن في قلوبنا أمل ونعمل على تحقيقه وهو دولة مدنية ووطن واحد للجميع، إلا الطغاة”.

المرصد – متابعات

Share and Enjoy !

0Shares
0 0