الخارجية الاسبانية: نرفض تلويح تركيا باستخدام القوة.. ويجب وضع جميع الفاعلين في ليبيا حول طاولة المفاوضات – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أكّدت وزيرة الخارجية الإسبانية أرانشا جونزاليس أنه يجب وضع جميع الفاعلين في ليبيا حول طاولة المفاوضات، وأن بلادها ترفض الإجراءات الأحادية التي تتسبب في زعزعة استقرار المنطقة.

جونزاليس أكدت ببرنامج “التاسعة” الذي يذاع على القناة الأولى وفقًا لما نقلته صحيفة “السابع” المصرية أوضحت أنّ أسبانيا تشارك موقف الاتحاد الأوربي المتضامن مع قبرص واليونان ضد الإجراءات الأحادية في منقطة شرق المتوسّط وما يحدث من تعديات على المناطق الاقتصادية.

وأضافت: “تلويح الرئيس التركي باستخدام القوة بشكل مستمر غير مقبول، ويجب أن نتجنب أي مواجهة عسكرية في شرق البحر المتوسّط، وعن ترسيم الحدود البحرية فلا بد أن يكون هناك تفاوض بين الدول التي تتشارك في نفس الحدود المائية؛ لأنّ المفاوضات هي الوسيلة المثلى للاستغلال السلمي للطاقة في البحر المتوسّط”.

وزيرة الخارجية الإسبانية قالت: “يجب مواجهة عمليات الهجرة غير الشرعية في الدول المطلة على البحر المتوسط، لمواجهة الاتجار بالبشر واستغلالهم في الإرهاب، ويجب تقديم الدعم الدول التي تمثل مصدرًا للاجئين لتحقيق تنميتها الاقتصادية، ومصر تعتبر نموذجًا جيدًا في مواجهة ظاهرة الهجرة غير الشرعية”.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0