راشد: لا يمكن وصف اعتقال بعيو بالاختطاف بل هو قبض من جهة معروفة تحت مؤسسة رسمية – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – إدعى عضو مجلس النواب المقاطع محمد راشد على أنه لا يمكن وصف القبض على رئيس المؤسّسة الليبية للإعلام التابعة لحكومة الوفاق محمد بعيو من منزله بالاختطاف؛ لأن الاختطاف عادة يغلب عليه طابع السرية ويتم بمبررات أو بدونها، واهية أو قوية، بل هو قبض من جهة معروفة تنطوي تحت مؤسسة رسمية لها أسبابها ومبرراتها على حد زعمه .

راشد أوضح في تصريحات لموقع “عربي21” القطري أنّ “سبب صمت الحكومة حتى الآن هو أنها تعرف أن تمكين مثل هذا الشخص على هرم القنوات الرسمية يشوبه خلل في الاختيار وفي الإجراء، أما دلالة دخول قوات بركان الغضب على خطّ الأزمة وتأييدها للقبض على بعيو هو شعورها بالإهانة كون المقبوض عليه يرى أنّ هذه القوة طرف في حرب أهلية، وهذا له دلالة وبعد قانوني خطير”.

وتابع: “ومجرّد تدخّل قوات البركان في هذا الموضوع لا يعني رجوعًا لسيطرة المسلّحين على القرار، بل هو رد فعل طبيعي لمقاتلين شعروا بالإهانة لتضحيات رفاقهم”.

يشار إلى أن مكتب النائب العام في طرابلس قد نفى وجود أي أمر قبض أو سبب لقيام ما تعرف بـ”كتيبة ثوار طرابلس” بقيادة أيوب بو راس بالقبض على رئيس المؤسسة الليبية للاعلام التابعة للرئاسي الصحفي محمد بعيو.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0