كيم يحيي ذكرى الجنود الصينيين الذين قتلوا خلال الحرب الكورية – صحيفة المرصد الليبية

كوريا ش – زار زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون، مقبرة الجنود الصينيين الذين قتلوا خلال الحرب الكورية في الفترة ما بين عامي 1950 و1953، لإحياء ذكرى مشاركتهم في الحرب.

أفادت بذلك وكالة الأخبار المركزية الكورية الشمالية، مضيفة أن كيم زار “شهداء المتطوعين من الشعب الصيني في محافظة بلدة هويتشانغ في إقليم بيونغ أن الجنوبي، وأعرب عن تقديره الكبير لهم بمناسبة الذكرى السبعين على دخول المتطوعين الصينيين في الحرب الكورية”.

وأشاد كيم بمشاركة الجنود الصينيين في الحرب الكورية باعتبارها “مساهمة تاريخية في النصر الكبير الذي حققه الكوريون في حرب تحرير الوطن”.

وقال إن “النصر العظيم الذي حققه الجيشان والشعبان الكوري الشمالي والصيني سيربط مصير البلدين ككيان واحد يتقاسم الخير والشر معا، وبالطبع، ستظل له أهمية كبيرة مهما تدفقت المياه تحت الجسر”.

وذكرت الوكالة أن كيم أرسل سلة من الزهور إلى برج الصداقة في بيونغ يانغ، النصب التذكاري الذي يرمز إلى العلاقات الودية بين كوريا الشمالية والصين.

وكانت الصين انضمت إلى الجانب الكوري الشمالي في حربها ضد كوريا الجنوبية والولايات المتحدة وقوات الأمم المتحدة خلال الحرب الكورية الأهلية.

وانتهت الحرب الكورية بتوقيع هدنة في يوم 27 من يوليو عام 1953، وتصف بيونغ يانغ الحرب بحرب تحرير الوطن ويحدد يوم توقيع الهدنة بيوم النصر.

المصدر: “يونهاب”

Share and Enjoy !

0Shares
0 0