تقرير يوناني: أردوغان وزع المسلحين السوريين كقوة قتالية متحركة لخدمة مصالحه في ليبيا وأذربيجان – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا – ذكر موقع “غريك سيتي تايمز” أن تركيا شرعت في تجنيد مرتزقة سوريين لإرسالهم إلى الحدود مع اليونان، في ظل تنامي التوتر مع أثينا.

الموقع وبحسب مانقله موقع قناة “روسيا اليوم” أمس السبت أوضح أن محادثة مسرّبة بين عناصر إرهابية في إدلب بسوريا نقلها الصحفي الأرمني السوري براهام كاسباريان كشفت أن تركيا بدأت في هذا المخطّط الجديد.

وقال مراسل “إرم نيوز” في نشرته اليومية إنه ينتشر بين المسلحين السوريين في إدلب خبر مفاده بأن الحرب بين اليونان وتركيا محتملة للغاية، وأن هناك الآلاف من المرتزقة السوريين على استعداد للانتشار على الحدود البرية مع اليونان.

ويقول كاسباريان: “بينما تستضيف تركيا آلاف المقاتلين السوريين، تخطّط لموقع آخر لحرقهم لأن أذربيجان لن تكون كافية للتخلص منهم جميعًا”.

وأشار الموقع إلى أنّ الحرب السورية التي اندلعت عام 2011 على وشك الانتهاء، وتركيا هي الدولة الإقليمية الوحيدة التي تواصل دعم المسلحين المتطرفين في سوريا، وغير مستعدة للتخلي عن السيطرة على محافظة إدلب مما يطيل المعاناة.

وتابع: “العديد من هؤلاء المسلّحين السوريين أصبحوا مشكلة داخلية في تركيا، وهذا جزء من سبب توزيع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لهم كقوة قتالية متحركة لخدمة مصالحه في ليبيا وأذربيجان”.

وأفاد الموقع بأنه سيتم نشر بعض المرتزقة على الحدود البرية بين اليونان وتركيا في تراقيا.

واختتم كاسباريان: “سيكون هدية عظيمة لزملائنا اليونانيين وذكائهم. أنا متأكد من أن أصدقاءنا اليونانيين وذكاءهم لديهم بالفعل هذه المعلومات، ولكن إذا لم يكن الأمر كذلك – فها أنت ذا”.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0