لأجل الوطن .. العرادي : لن أترك مقعدي شاغرًا في حوار تونس – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – كشف القيادي في جماعة الإخوان المسلمين العضو المؤسس في حزب العدالة والبناء الذراع السياسي للجماعة عن اختياره للمشاركة في حوار تونس باختياره من قبل بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا .

وقال العرادي المؤيد لإستجلاب الجيش التركي إلى ليبيا في تدوينة عبر صفحته الرسمية : ” سبق وأن وجهت لي البعثة الدعوة لحضور ملتقى #غدامس الذي كان من المقرر عقده في أبريل 2019 ولكن العدوان على طرابلس أجهض تلك المحاولة ” .

وأضاف بأنه : ” تعهدت إبان المجلس الوطني الانتقالي المؤقت بعدم الترشح لأي منصب ، وها أنذا أكرر ذات التعهد بعدم الترشح لأي منصب. لم أتطلع لعضوية هذا الحوار ولم أسع إليه، وودت لو أنني أعفيت، لكنني أرفض مبدأ الغياب، ولا أسمح لنفسي بترك مقعدي شاغراً ، واتحمل تبعات ذلك لأجل الوطن ” .

هذا وأثار ترشيح العرادي في قائمة الحوار جدلًا واسعًا بين متسائل عن وزنه خاصة مع ادعائه الاستقالة من حزب العدالة والبناء ومن التنظيم في وقت سابق ، فيما قال آخرون أن قائمة المشاركين تفتقر للإتزان بما يشكل أكثر من نصفها من لون وتيار وطيف واحد او متحالف مع بعضه .

وانطلقت اليوم اولى جلسات الحوار عند بُعد ( بالفيديو )  وقد كانت جلسة روتينية تعارفية لم تشهد أي شيء يذكر تمهيدًا لأولى الجلسات الفعلية بحلول نهاية الأسبوع الأول من نوفمبر .

وفي المقابل أكد تحالف القوى الوطنية ( صاحب أغلبية انتخابات 2012 )عدم توجيه دعوة مشاركة له بالحوار بينما منحت البعثة حوالي 13 مقعد لحزب العدالة والبناء بين أعضاء رسميين بالفعل او مرشحين من قبل رئيسه الإخواني خالد المشري .

العرادي : بن حميد عقد بيعة قتال مع داعش ضد حفتر لكنه ليس إرهابياً

هذا ويعتبر العرادي الذي يوصف بـ ” عرّاب فجر ليبيا ” التي حددتها الخارجية الأمريكية كأهم سبب لتدمير العملية السياسية ، أحد أشد المؤيدين لمجالس الشورى الإرهابية وقد سبق له الترحم والإشادة بالإرهابي وسام بن حميد رغم معاتبته له لارتكابه خطأ صغير هو بيعته لتنظيم داعش المتطرف .

المرصد – متابعات

 

 

Share and Enjoy !

0Shares
0 0