هدية: نستغرب إجتماع الوفاق مع وفد حفتر في سويسرا رغم رفضنا للتفاوض معه – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – أعرب الناطق السابق باسم عملية “فجر ليبيا” التي أحرقت مطار طرابلس وتسببت في خسائر بمليارات الدولارات أحمد هدية القيادي بمدينة مصراتة عن استغرابه من الاجتماعات التي عقدتها اللجنة العسكرية 5+5، بالرغم من رفض التفاوض مع خليفة حفتر.

هديه قال خلال تغطية خاصّة أذيعت على قناة “ليبيا الأحرار” التي تبث من تركيا وتمولها قطر أمس الثلاثاء، وتابعتها صحيفة المرصد: “كيف سيكون المشهد بعد اتفاق وقف النار بالنسبة لـ”حفتر”؟ (القائد العام للقوات المسلحة المشير حفتر) هذه تساؤلات لا نملك الاجابة عنها، لا أحد لديه اعتراض على إنهاء الحرب ووقف النار والدخول لمرحلة أخرى نلتقط فيها أنفاسنا، لكن هناك تفاصيل دقيقة بالاتفاق علينا معرفتها”.

وأضاف: “من النقاط التي يجب توضيحها المسألة المتعلقة بإخراج المرتزقة من ليبيا، والتي حدد لها مدة 90 يومًا، ما الضامن لخروجهم؟ وإن رفضوا الخروج كيف ستكون النتيجة؟ وفي حال انقضت المدة ولم تخرج المرتزقة، هل ستمدد الفترة أم سيكون هناك تدخل دولي؟ وما الضمانات التي تضمن أن يكون الاتفاق نهائيًا وقابلًا للتطبيق”.

وزعم أن ما أوقف الحرب ليس الرغبة الحقيقية لدى حفتر بالسلام أو وقف إطلاق النار، بل هو غياب السيولة المادية نتيجة ما يعانيه من وصفهم بـ”داعمي حفتر” من أزمة اقتصادية.

وقال : “لا أعتقد أن حفتر يسيطر على قرار خروج المرتزقة من عدمه، لو كان يملك ذلك لما انسحبت المرتزقة من جنوب طرابلس بالتالي هم لا يأتمرون بأمره، الوحيدة التي حققت جزء من هدفها هي روسيا بوجود هؤلاء المرتزقة وضمنوا مكانهم، لذلك خروجهم صعب جدًا”.

واختتم حديثه مطالبًا حكومة الوفاق ولجنة الحوار بضرورة توضيح تفاصيل اتفاق وقف إطلاق النار الدائم الذي تم الإعلان عنه.

 

Share and Enjoy !

0Shares
0 0