مستشار الرئيس التونسي: نأمل أن يؤسس الحوار الليبي لمسار سياسي شامل ينهي حالة الفوضى في ليبيا – صحيفة المرصد الليبية

ليبيا – قال عبدالكريم هرمي المستشار الدبلوماسي للرئيس التونسي قيس سعيد إنّ بلاده استكملت كل الاستعدادات لاستضافة الحوار الليبي، معربًا عن أمله في أن يؤسّس الحوار لإرساء السلام والأمن وإطلاق مسار سياسي شامل ينهي حالة الاقتتال والفوضى في ليبيا.

هرمي وفي تصريح لموقع “إرم نيوز” الإماراتي أمس الأربعاء أضاف أن تونس تعتبر أن جولات الحوار الليبي التي احتضنتها دول أخرى قد حقّقت مكاسب مهمة سيتم العمل على دعمها في تونس، خاصّة أن ما هو مطروح حاليًا هو إنهاء كل أشكال العنف وبسط القانون والتوجه نحو إطلاق مسار سياسي شامل يعيد بناء مؤسسات الدولة الليبية على أسس راسخة.

وأكد أن بلاده لا تتعاطى مع الوضع في ليبيا من منطلق التموقع أو التأثير في القرار أو التنافس مع دول أخرى، بل من منطلق الحرص على أن يتجاوز الأشقاء الليبيون الوضع الحالي في أسرع وقت ممكن؛ حتى يتمتعوا بحياتهم ويتجهوا للمستقبل بتفاؤل أكبر.

هرمي اختتم تصريحه بالقول: “رئيس الجمهورية قيس سعيد عبر بوضوح لكل مخاطبيه وآخرهم مبعوثة الأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة ستيفاني وليامز، أن تونس ترحّب بكل شقيق ليبي يهمه مستقبل الشعب الليبي ولا يبحث عن تحقيق مكاسب سياسية شخصية”، وفق تعبيره.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0