بعد فوز بايدن.. “السيد الثاني” يستعد لدخول البيت الأبيض – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

الولايات المتحدة – يتحضر دوغ إيمهوف في تجربة غير مسبوقة، لتولي دور “السيد الثاني” في الولايات المتحدة، بعد أن أصبحت زوجته السيناتورة كامالا هاريس أول امرأة تم انتخابها لمنصب نائب الرئيس.

كما سيصبح إيمهوف الذي يعمل كمحام أول شخصية من أصول يهودية بين أفراد أسرة رئيس أو نائب رئيس الولايات المتحدة.

وعقب تأكيد الإحصاءات فوز المرشح الديمقراطي جو بايدن في انتخابات الرئاسة، هنأ إيمهوف هاريس على حسابه في “تويتر” وكتب: “أنا فخور جدا بك!” ونشر صورة وهو يحتضن فيها زوجته.

ويختص إيمهوف في قضايا الإعلام والرياضة والترفيه ومارس خلال الأشهر الأخيرة أنشطة مكثفة في مواقع التواصل الاجتماعي ووُصف لذلك خلال حملة زوجتة الانتخابية بأنه “سلاح سري” داخلها.

وأخذ إيمهوف في شهر أغسطس إجازة من شركة “دي ال آيه بايبر” التي تملك مكاتب متخصصة بحملات الضغط في واشنطن، ما يهدد بوقوع تضارب مصالح مع وظيفة هاريس الجديدة.

ولم يتضح بعد ما إذا كان إيمهوف سيبقى مع هذه الشركة، وقد أبلغ محاوريه في وسائل الإعلام برغبته في التطوع لعمل قانوني بدون أجر.

ويصفه أصدقاؤه بأنه “شخص مرتبط باليهودية التي تشكل وعيه”، لكنه “أقل التزاما”، ويؤكد المحامي نفسه أن لديه ذكريات سعيدة عن المعسكر الصيفي اليهودي حيث فاز بجوائز رياضية.

ولد إيمهوف في بروكلين ونشأ في نيوجيرسي، وانتقلت عائلته إلى لوس أنجلوس حيث حصل على شهادة في القانون من جامعة جنوب كاليفورنيا، ثم عمل في مكاتب محاماة عدة قبل أن يلتحق بـ”دي ال آيه بايبر”.

وتزوج إيمهوف وهاريس في عام 2014.

ولم يتم تحديد دور “السيد الثاني” حتى الآن، لكن تقليديا، يتوقع من زوجات الرؤساء ونواب الرؤساء إقامة توازن دقيق بين الدعم لأزواجهن وبين الاستقلالية، وغالبا ما تختار الزوجات قضية إنسانية يروجن لها.

المصدر: أ ف ب + RT

Share and Enjoy !

0Shares
0 0