طريقة سريعة لتطهير الأسطح من الفيروس التاجي – صحيفة المرصد الليبية

الولايات المتحدة – يقترح علماء أمريكيون استخدام طريقة سريعة وفعالة لتطهير الأسطح من الفيروس التاجي المستجد، باستخدام بلازما الغلاف الجوي الباردة مع غاز الأرغون.

وتفيد مجلة Physics of Fluids، بأن بلازما الغلاف الجوي الباردة، هي غاز مؤين بدرجة حرارة قريبة من درجة حرارة الغرفة، أثبت فعاليته في علاج السرطان والتئام الجروح وفي مجال طب الأسنان وكذلك في تطهير الأسطح المختلفة بما فيها المواد الغذائية. وقد ثبت أن تيار بلازما الغلاف الجوي يقضي على الأحياء المجهرية المسببة للأمراض، ولكن لم يكن معروفا تأثيرها في الفيروس التاجي المستجد.

ومن أجل ذلك ابتكر علماء جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس وحدة بلازما باردة أساسها طابعة ثلاثية الأبعاد تستخدم في رش السوائل في حدود الضغط الجوي، واختبروا كفاءتها في تطهير أسطح ملوثة بالفيروس التاجي SARS-CoV-2.

وقد اتضح للباحثين أن هذه الطريقة قضت على الفيروس في جميع الأسطح: المعدنية والبلاستيكية والجلدية والكرتونية، خلال ثلاث دقائق فقط، وقتلت 30% من الفيروسات في غضون 30 ثانية فقط. وبنفس الطريقة تم تطهير الكمامات الطبية.

ووفقا للباحثين، تسمح هذه التكنولوجيا خلال فترة قصيرة بإنتاج معدات لتطهير الأسطح من الفيروس التاجي، وهي طريقة فعالة وآمنة مقارنة بطريقة استخدام مركبات كيميائية. وإن استخدام هذه التكنولوجيا على نطاق واسع سيكون أختراقا في وقف انتشار “كوفيد-19”.

المصدر: نوفوستي

Share and Enjoy !

0Shares
0 0