الخارجية المصرية تعلن سبب تحطم مروحية المراقبين الدوليين في سيناء – صحيفة المرصد الليبية

مصر – أكدت الحكومة المصرية أن مروحية المراقبين الدوليين التي سقطت امس الخميس في شبه جزيرة سيناء، ما أدى إلى مقتل 8 عسكريين أجانب، تعرضت لعطل فني فوق جزيرة تيران.

وقالت الخارجية المصرية، في بيان، إن مصر تعرب حكومة وشعبا “عن بالغ المواساة والتعازي لحكومات دول كل من الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا والتشيك، وقيادة القوات متعددة الجنسيات في سيناء، وكذلك ذوي الضحايا الذين توفوا على أثر حادث سقوط مروحية تابعة للقوات متعددة الجنسيات اليوم، وذلك بسبب عطل فني تعرضت له المروحية فوق جزيرة تيران”.

وأضافت الوزارة: “وتتقدم جمهورية مصر العربية بخالص التمنيات بالشفاء العاجل للمصاب في هذا الحادث الأليم”.

وفي وقت سابق، أفادت القوة الدولية المكلفة بمراقبة تطبيق اتفاق السلام بين مصر وإسرائيل، بمقتل 6 أمريكيين وفرنسي وتشيكي جراء تحطم مروحية للقوة متعددة الجنسيات والمراقبين في سيناء المصرية الخميس.

وتأسست القوة المتعددة الجنسيات والمراقبين لمراقبة نزع السلاح في سيناء بموجب معاهدة السلام التي أبرمت بين مصر وإسرائيل عام 1979، وتقلص حجمها في السنوات القليلة الماضية بعد أن كثفت الدولتان التعاون الأمني في مواجهة المسلحين في سيناء.

وتضم القوة المتعددة الجنسيات والمراقبين، وفقا لموقعها الإلكتروني، عسكريين من 13 دولة وتغطي مهامها منطقة تتجاوز مساحتها عشرة آلاف كيلومتر مربع في سيناء.

المصدر: RT

Share and Enjoy !

0Shares
0 0