الولايات المتحدة تطالب اليابان وكوريا الجنوبية بالاعتراض على الصين – صحيفة المرصد الليبية

الولايات المتحدة – طالبت الولايات المتحدة اليابان وكوريا الجنوبية امس، بالاعتراض على معاملة الصين للأقلية المسلمة فيها وإجراءاتها ضد هونغ كونغ وتايوان رغم العلاقات التجارية للدولتين مع بكين.

وصدرت هذه التصريحات الحادة بشكل غير معتاد في مواجهة الحليفين المقربين للولايات المتحدة من مارك نابر نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية لكوريا واليابان، بينما تتجه طوكيو وسيئول للانضمام إلى 13 اقتصادا في آسيا والمحيط الهادي لتوقيع اتفاقية الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة التي تؤيدها الصين والتي يمكن أن تصبح أكبر اتفاقية للتجارة الحرة في العالم.

وشدد نابر أيضا على أهمية أن تضمن كوريا الجنوبية واليابان وتايوان ودول جنوب شرق آسيا التي تعمل مع الولايات المتحدة ومع كل منها الأخرى حماية معلومات مواطنيها من الصين.

وقال نابر الذي كان يتحدث من سيئول في ندوة على الإنترنت استضافتها مؤسسة بروكنغز للأبحاث، إن واشنطن تفهم أن اليابان وكوريا الجنوبية تربطهما “علاقات معقدة ودقيقة للغاية” مع الصين.

ومضى يقول: “بغض النظر عن حقيقة أن هناك علاقات تجارية مهمة للغاية وغيرها.. يجب أن نكون جميعا قادرين على الوقوف والإعتراض عندما نرى سلوكا سيئا من الصين”.

وأفاد نائب مساعد وزير الخارجية الأمريكية لكوريا واليابان بأن واشنطن لا تطلب من اليابان وكوريا الجنوبية “عزل أو احتواء ” الصين، لكنه أضاف “نأمل ونتوقع أن تقف كوريا واليابان والدول الأخرى وتعترض باسم هذه الأشياء”.

وتابع قائلا: “إنها مسؤولية دول مثل الولايات المتحدة، ودول مثل كوريا الجنوبية، ودول مثل اليابان أن تتحمل مسؤولية الإعتراض باسم الديمقراطية، الاعتراض باسم الحرية لأننا إن لم نفعل فمن سيفعل؟”

ومنحت حرب تجارية بين الولايات المتحدة والصين وقول ترامب “أمريكا أولا” بدلا من سياسة سلفه باراك أوباما المحورية تجاه آسيا قوة دفع لاستكمال اتفاقية الشراكة الاقتصادية الإقليمية الشاملة التي تعتبر على نطاق واسع فرصة للصين لوضع جدول أعمال التجارة الإقليمية.

ويمكن أن يمثل فوز الديمقراطي جو بايدن في انتخابات الرئاسة الأمريكية تحديا لذلك مع إشارة نائب الرئيس سابقا إلى عودة الولايات المتحدة إلى تعددية أقوى رغم أنه من غير المتوقع أن تكون التحركات في مجال التجارة الأولوية الأولى له.

المصدر: رويترز

Share and Enjoy !

0Shares
0 0