الفارسي: من الصعب أن يتخلى تنظيم الإخوان عن حكم ليبيا في الفترة الانتقالية – صحيفة المرصد الليبية
آخر الاخبار

ليبيا –  رأى الخبير السياسي الليبي وليد الفارسي أن تنظيم الإخوان يسعى لمشروع كبير بالمنطقة العربية، ولذلك من الصعب أن يتخلى عن حكم ليبيا في الفترة الانتقالية.

الفارسي وفي تصريح خاص لموقع “العين الإخبارية” الخميس أوضح أن الإصرار على الدفع بوزير الداخلية المفوض فتحي باشاآغا كونه أفضل الموجودين لهم، بعلاقاته ودعمه من تركيا والبعثة الأممية لدوره في الوزارة.

وأردف أن الرشاوى الانتخابية في تصويت تونس وإن لم يكن مسؤولًا عنها باشاآغا، فإن مجموعات كثيرة تعمل على دفع المرشحين لديهم.

ونبه إلى أنه حال ثبتت الرشاوى التي وصفتها المبعوثة الأممية بالإنابة سيفاني وليامز “ديناصورات الفساد المالي” فسيجر هذه المحادثات في طرق أخرى.

ونوه إلى أن هذا العام الانتقالي يجب أن يتضمن توحيد المؤسسات والإعداد لمشروع الانتخابات الوطنية الشاملة 2021، وإن المشروع الإخواني لن يترك لساحة فارغة في حوارات تونس، بل سيذهب وبكل قوة لدعم مرشحيهم.

وأكد أن المرشحين لا بد أن يكون لهم معايير محددة ومشروطة، حتى يتم اختيار الأفضل لصالح الوطن، وليس لتنفيذ أجندات معينة خاصّة أنه يتم الانتخاب عبر تقنية الزوم.

وتابع : “أن الداخل الليبي غير راضٍ عن تمثيل الـ75 شخصية في الحوار السياسي الليبي، خاصة أنه لم يتم اختيارهم عبر المرجعية الشعبية”.

الفارسي أعرب عن تخوف الليبيين من إنشاء جسم تشريعي موازٍ يغلب عليه تنظيم الإخوان في حال فشل مجلس النواب في إعطاء الثقة للحكومة، والعودة إلى القاعدة الصفرية.

Share and Enjoy !

0Shares
0 0